الأربعاء 25 مارس 2020 08:11 ص

للمرة الثانية على التوالي، لم تعقد الحكومة السعودية اجتماعها الأسبوعي الدوري، والذي يكون موعده في الثلاثاء من كل أسبوع، فيما يبدو أنه إجراء احترازي بسبب تفشي فيروس "كورونا" الجديد.

وانقضى يوم الثلاثاء، الموعد الأسبوعي الثابت لاجتماع الحكومة، دون أي إعلان عن انعقاد الاجتماع الذي تنشر تفاصيله في العادة وكالة الأنباء الرسمية "واس".

ولم يتم الإعلان بشكل رسمي عن إلغاء الاجتماع هذا الأسبوع، وهو ما حصل يوم الثلاثاء الماضي عندما مر أيضاً من دون انعقاد اجتماع لمجلس الوزراء، بينما كانت القرارات الحكومية الخاصة بإجراءات مواجهة فيروس كورونا تتوالى.

الحكومة

لكن عدم عقد الاجتماع لم يمنع مسؤولين سعوديين، من الظهور علنا، ومنهم وزراء بالحكومة، والذين ظهر بعضهم في وسائل إعلام، متحدثين عن إجراءات لمواجهة الفيروس.

ولجأت دول حول العالم إلى تقليل الاجتماعات التي تشهد تزاحما، ومن أبرزها الاجتماعات الحكومية، بسبب تداعيات فيروس "كورونا" شديد العدوى.

ووفقا لأحدث الأرقام، حتى كتابة هذه السطور، بلغ عدد الإصابات التي أعلنت عنها السلطات السعودية رسميا، 767، توفي منهم حالة واحدة، بينما تعافى 28.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات