الأحد 29 مارس 2020 11:39 ص

قررت السلطات المصرية تمديد تعليق صلاة الجمعة والجماعات بالمساجد والزوايا والمصليات وغيرها لأجل غير مسمى.

وقال وزير الأوقاف المصري "محمد مختار جمعة"، الأحد، إنه تقرر مد العمل بقرار تعليق إقامة الجمع والجماعات، وغلق جميع المساجد، والزوايا، والمصليات، غلقا تاما مؤقتا، لحين انتهاء أزمة فيروس "كورونا" المستجد.

وأوضح أن مخالفة العمل بتعليق الجمع والجماعات في الظرف الراهن "لحين زوال علة الغلق إثم ومعصية، ومخالفة تستوجب المساءلة والمحاسبة القانونية".

وكانت وزارة الأوقاف، قررت الأسبوع الماضي، غلق جميع المساجد لمدة أسبوعين، مع استمرار الأذان للصلاة من المساجد، عبر مكبرات الصوت.

وقالت الوزارة، في بيان "لا يتم فتح المسجد بأي حال طوال مدة غلقه، أما صلاة الجنازة فتتم في الساحات المفتوحة أو الخلاء، ولا يتم فتح المسجد على الإطلاق بأي حال من الأحوال".

وسجلت مصر 576 حالة إصابة بالفيروس، توفي منهم 36 شخصا، حسب بيانات رسمية.

لكن هناك شكوكا في أن الأرقام الحقيقية للمصابين أكبر من ذلك بكثير.

المصدر | الخليج الجديد