الأربعاء 27 مايو 2020 12:39 م

كشف عضو مجلس النقابة العامة للأطباء في مصر، "إبراهيم الزيات"، الأربعاء، أن عدد الأطباء المتوفين بفيروس "كورونا" ارتفع بعد وفاة طبيبين جديدين.

وأضاف أن عدد الأطباء المتوفين بلغ 22 طبيبا، وذلك بعد وفاة الدكتور "صالح الشيمي"، أستاذ الجلدية طب عين شمس، والدكتورة "مشيرة محفوظ" استشارية الأشعة بمستشفى صدر المحلة.

يأتي ذلك بعدما نعت النقابة العامة للأطباء، الدكتور "محمد عبدالباسط الجابري"، أخصائي الحميات بمستشفى حميات إمبابة، والدكتور "أحمد النني" طبيب النساء والتوليد ويعمل بتأمين صحي بنها، والدكتور "وليد يحيى عبدالحليم" طبيب مقيم نساء بمستشفى المنيرة، إثر وفاتهم بفيروس "كورونا" المستجد.

وتثير الإصابات والوفيات في صفوف الأطباء غضبا عارما بينهم بسبب عدم توفير وسائل الحماية والوقاية الطبية الكافية لهم، كما يتهمون وزارة الصحة بالتخلي عنهم حال إصابتهم وعدم توفير العلاج اللازم.

وكانت وزيرة الصحة المصرية "هالة زايد"، قد أعلنت منذ يومين أن مصر شهدت 11 وفاة بين أفراد الأطقم الطبية، بالإضافة إلى إصابة 291 بمستشفيات الحميات والصدر والعزل، بينهم 69 طبيبا وطبيبة.

وتسببت شهادات الأطباء حول الإهمال الطبي بحقهم في موجة استقالات جماعية في عدد من المستشفيات، وهو ما فاقم المخاوف من أن المنظومة الصحية في مصر على وشك الانهيار.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات