أكد نائب وزير الري المصري، "رجب عبدالعظيم"، على معاناة بلاده جراء وجود فجوة مائية كبيرة تصل إلى حوالى 20 مليار م3 سنويا.

وأضاف "عبدالعظيم" خلال مؤتمر "تحديات الزراعة المصرية في عصر كورونا"، الأحد، أن نصيب المواطن المصري قد تناقص إلى أقل من 600 م3 سنويا، داعيا إلى ترشيد استخدام الموارد المائية المتاحة وتعظيم العائد منها ورفع كفاءتها.

وشدد "عبدالعظيم" على أهمية تنمية الموارد المائية، وإصدار التشريعات، واستخدام التقنيات الحديثة، والاستفادة من المراكز البحثية؛ لسد هذا النقص، وفق وسائل إعلام محلية.

وتخشى مصر المساس بحصتها السنوية من مياه نهر النيل، البالغة 55.5 مليار متر مكعب، وسط توقعات بمعاناتها من أزمة مائية، حال ملء "سد النهضة" الإثيوبي.

وتتمسك إثيوبيا بملء وتشغيل السد في يوليو/تموز الجاري، بينما ترفض مصر والسودان إقدام أديس أبابا على هذه الخطوة قبل التوصل إلى اتفاق.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات