الأربعاء 16 سبتمبر 2020 05:45 م

قضت محكمة الجنايات الكويتية، الأربعاء، ببراءة الشاعر "فاضل الدبوس" من تهمة ازدراء فئة من فئات المجتمع، وإساءة استعمال الهاتف.

وفي 9 يونيو/حزيران الماضي، أمرت النيابة الكويتية بحجز الشاعر "الدبوس"، بعد تقديم شكوى ضده من قبل جهاز أمن الدولة بتهمة مخالفة قانون الوحدة الوطنية، وازدراء فئة من فئات المجتمع.


وتم آنذاك إخلاء سبيل "الدبوس" بكفالة مالية بقيمة 2000 دينار (6500 دولار) وذلك بعد يومين من حجزه.

وتساءل "الدبوس" في تغريدة له، الأربعاء، عن كيفية استرداده قيمة الكفالة التي دفعها.

وظهر "الدبوس" في مقطع فيديو، وهو يردد دعاء عن أمير الكويت، حمل في مضمونه رسالة سياسية.

وفي ذلك الفيديو قال "الدبوس": "اللهم ارزقني محبة أميرنا مثل محبته لـ(الكاتبة الكويتية) فجر السعيد، اللهم ارزقني محبة أميرنا مثل مكانة (رئيس مجلس الأمة) مرزوق الغانم، اللهم ارزقني شطارة أميرنا في صيد الهوامير، اللهم ارزقني ذكاء أميرنا في تحييد المعارضة الملاعين".

وسبق أن تعرض "الدبوس" لمحاكمات في قضايا سابقة، بعد اتهامه بمخالفة الآداب العامة من خلال مواقع التواصل، فضلا عن اتهامه بإثارة الفتنة قبل نحو 5 أشهر، بعد إساءته إلى المرجع الشيعي الأعلى في العراق "علي السيستاني"، حيث تم حجزه إثر هذه التهمة ثم أفرج عنه بكفالة مالية.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات