الأربعاء 16 سبتمبر 2020 08:08 م

فتحت باكستان تحقيقات جنائية مع 50 طيارا وما لا يقل عن 5 مسؤولين بالطيران المدني يشتبه أنهم ساعدوهم على تزوير أوراق تراخيص قيادة الطائرات.

 جاء ذلك، وفقا لمصدرين كبيرين بالحكومة، وسجلات وقائع اجتماع لمجلس الوزراء، بحسب "رويترز".

وتأتي التحقيقات بعد حوالي 3 أشهر من وقف عشرات الطيارين في باكستان وسط أحاديث عن استخراجهم شهادات مزورة. وقالت هيئة الطيران المدني حينئذ إنها ستفتح تحقيقا تفصيليا في الأمر.

وبناء على أوامر من الحكومة، فتحت وكالة التحقيقات الاتحادية تحقيقا جنائيا في الأمر وفقا لدفتر تسجيل وقائع اجتماع مجلس الوزراء يوم الثلاثاء وللمصدرين اللذين طلبا عدم الكشف عن هويتهما.

وجاء في إشعار موجه إلى أحد الطيارين أن وكالة التحقيقات الاتحادية تحقق في "مزاعم فساد وانتهاكات ومخالفات في إصدار تراخيص أطقم الطيران".

  

المصدر | الخليج الجديد + متابعات