الجمعة 18 سبتمبر 2020 09:54 ص

توعد وزير الطاقة السعودي، الأمير "عبدالعزيز بن سلمان آل سعود"، من وصفهم بـ"المقامرين على سعر النفط" بالندم والألم "كما لو أنهم في الجحيم".

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي افتراضي عقده الخميس بعد الاجتماع الـ22 للجنة المراقبة الوزارية المشتركة لمجموعة "أوبك+".

ورد الوزير السعودي على سؤال حول الخطوات المقبلة للتحالف: "من يعتقد أنه سيحصل مني على كلمة بشأن ما سنفعله فيما بعد يعيش بالتأكيد في عالم لا لا لاند" في إشارة إلى فيلم أمريكي مشهور.

وهدد نجل العاهل السعودي، الملك "سلمان بن عبدالعزيز"، بأنه سيعمل "على التأكد من أن كل من يقامر على هذه السوق سيتألم كما لو أنه في الجحيم".

ووجه الأمير "عبدالعزيز" تحذيرا لأولئك الذين يريدون خداع سوق النفط بالقول "تعال إلي"، في إشارة على ما يبدو إلى تعبير استخدمه ممثل هوليوود الأسطوري، "كلينت إيستوود"، في سلسلة أفلام نوار الجديد "هاري القذر".

وسعت لجنة المراقبة الوزارية المشتركة اليوم إلى ضمان تحسين مستوى الامتثال لتخفيضات إنتاج النفط وذلك في الوقت الذي تتراجع فيه أسعاره، إذ تتنامى الضبابية التي تكتنف توقعات الاقتصاد العالمي.

وحذرت المجموعة من أن زيادة حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في بعض البلدان قد تكبح الطلب على النفط على الرغم من مؤشرات أولية على انخفاض مخزونات النفط.

ولم توص اللجنة بأي تغييرات لهدف تخفيضات الإنتاج الراهنة البالغ 7.7 مليون برميل يوميا أو نحو 8% من الطلب العالمي، لكنها ضغطت اللجنة على البلدان المتقاعسة في تطبيق التخفيضات مثل العراق ونيجيريا والإمارات.

وأثر وباء كورونا بشكل سلبي على أسواق النفط نتيجة انخفاض أسعار الخام مصحوباً بقلة الطلب عليه، ما زاد من الأزمات الاقتصادية المترتبة عن انتشار الفيروس والإغلاق الاقتصادي.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات