الجمعة 2 أكتوبر 2020 12:08 م

نشر الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي" رسالة على فيسبوك إلى نظيره الأمريكي "دونالد ترامب"، يتمنى له فيها الشفاء، بعد إعلان إصابته بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19)، لكن منشور "السيسي" قوبل بسيل من الردود غير المتوقعة.

وكتب "السيسي" في منشور على صفحته بـ"فيسبوك": "خالص تمنياتي بالشفاء العاجل لترامب والسيدة الأولى، وأن يتجاوزا هذه المرحلة بسرعة للعودة بكامل الصحة والعافية لمواصلة قيادة جهود الولايات المتحدة المقدرة نحو العمل على مكافحة هذا الفيروس على مستوى العالم لصالح الإنسانية جمعاء، حفظ الله شعوبنا وكافة شعوب العالم".

وفي أعقاب ذلك المنشور، انهمرت آلاف التعليقات التي لم تخل من الطرافة غير المتوقعة للتعليق على ذلك المنشور.

ورد معارضون على "السيسي" بتذكيره أنه لم يرسل عزاء في المواطن المصري "عويس الراوي" الذي قتله ضابط مصري بثلاث رصاصات على رأسه بعد اقتحام منزله وصفع أبيه على وجهه، ما دفع القتيل إلى رد الصفعة للضابط الذي أرداه قتيلا.

 

معارضون آخرون اكتفوا بالتعبير عن أمنياتهم بانتقال العدوى إلى "السيسي"، وذلك "كي يستريح منه البلاد والعباد" بحسب قولهم، بينما دعا بعضهم "السيسي" إلى زيارة "ترامب" لأداء واجب زيارة المريض.

 

وكان الرئيس الأمريكي، "دونالد ترامب" قد أعلن، الجمعة، عن إصابته وزوجته "ميلانيا" بفيروس كورونا.

وقال "ترامب" في تغريدة على صفحته الرسمية بموقع "تويتر": "ثبتت إصابتنا بـ COVID-19. سنبدأ عملية الحجر الصحي وسنتعافى على الفور. سوف نتجاوز هذا معا".

 

المصدر | الخليج الجديد