الأحد 18 أكتوبر 2020 01:55 م

كشفت نتائج استطلاع المؤشر العربي، الذي أجراه المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات بالدوحة في 13 بلدًا عربيًا، أن تركيا تحتل أدنى قائمة "المهددات" الإقليمية والدولية لدى الرأي العام، وأن سياستها الخارجية تحظى بأكبر قدرٍ من تأييد الجمهور.

وبحسب المؤشر فإن دولة الاحتلال الإسرائيلي تصدرت قائمة "مهددات أمن المنطقة واستقرارها" خلال الفترة من 2016 إلى 2020، بتأييدٍ من حوالي 90% من المُستطلعةِ آراؤهم، وجاءت الولايات المتحدة ثانية، بتأييد زاد على 82%، وحلّت إيران ثالثة عن الفترة ذاتها، بتأييد 69%، فيما احتلت تركيا المرتبة الأخيرة في القائمة، بعد روسيا وفرنسا والصين، وبنسبة تأييد لا تتخطى حاجز الـ 36% فقط.

كما حلّت السياسة الخارجية التركية في المرتبة الأولى عند تقييم الرأي العام العربي لسياسات مجموعة من الدول المؤثرة في الإقليم، بنسبة 58% ترى أنها سياسة إيجابية جدا أو إيجابية، فيما حلت إيران أخيرا في القائمة بنسبة 25%.

وأظهر المؤشر ارتياحا لدى غالبية العرب المستطلعة آراؤهم لسياسة الصين الخارجية بنسبة 55% تليها ألمانيا بنسبة 52% وفرنسا بنسبة 46%، ثم روسيا بنسبة 40%، أما الولايات المتحدة فقد احتلت ذيل القائمة بنسبة 35%.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات