الأحد 8 نوفمبر 2020 03:36 م

اعتبر "فؤاد أوقطاي" نائب الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، الأحد، أن نتيجة انتخابات الرئاسة الأمريكية ليس لها تأثير على العلاقات مع تركيا، مشيرا إلى أن أنقرة ستواصل العمل عبر القنوات الدبلوماسية مع حليفها في حلف شمال الأطلسي (الناتو) كما فعلت دائما.

وفي أول تعليق تركي رسمي على فوز "بايدن" بانتخابات الرئاسة الأمريكية، قال "أوقطاي" في تصريحات تلفزيونية، "أي انتخابات في أي بلد، وأي تغيير في السلطة لا يغير شيئا بالنسبة لنا. تركيا لها مصالحها ودبلوماسيتها"، بحسب ما نقلت عنه صحيفة "ديلي صباح".

وأضاف: "رغم أنه من المتوقع أن تكون هناك فترة انتقالية فإن العلاقات الثنائية ستستمر كالمعتاد في الفترة المقبلة، بغض النظر عمن هو رئيس الولايات المتحدة".

وقال إن تركيا تتوقع من واشنطن تجنب أي سياسات أحادية الجانب تجاه أنقرة.

ويخشى مراقبون أن انتخاب "بايدن"، الذي يتخذ موقفا أكثر صرامة تجاه تركيا بالمقارنة بالرئيس الحالي "دونالد ترامب"، يزيد من احتمالات فرض عقوبات ضد أنقرة بسبب شرائها أنظمة دفاعية روسية، ويعارض "ترامب" قيام الكونجرس بفرض عقوبات ضد تركيا.

يذكر أن "بايدن" شن، قبل أسابيع، هجوما على الرئيس التركي والحكومة التركية، متوعدا بدعم المعارضة التركية لإسقاطه، وهو ما استنكرته أنقرة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات