الأربعاء 25 نوفمبر 2020 08:43 م

أعلنت جماعة أنصار الله الحوثية باليمن، الأربعاء، انشقاق 50 عسكريا يتبعون القوات الحكومية، ووصولهم إلى العاصمة صنعاء.

وقالت وسائل إعلام حوثية إنه عاد إلى صنعاء اليوم 50 ضابطا وصف ضابط وجنديا تركوا معسكرات الحكومة.

وأضافت أن هؤلاء عادوا بناء على قرار من زعيم الجماعة "عبدالملك الحوثي"، بالعفو عن العائدين إلى صف الوطن.

وأفادت بأن عددا من قيادات الجماعة كانوا في استقبال هؤلاء العائدين.

وسبق أن أعلنت جماعة الحوثي بأوقات سابقة انشقاق عسكريين، من دون تعليق من قبل القوات الحكومية المدعومة من التحالف العربي بقيادة السعودية.

ويشهد اليمن للعام السادس حربا شرسة بين القوات الحكومية المدعومة سعوديا، وجماعة الحوثي المسيطرة على محافظات بينها العاصمة صنعاء منذ 2014، ما خلف أوضاعا مأساوية في البلاد، خاصة بعد تفاقم الأوضاع وسيطرة المجلس الانتقالي الجنوبي على عدد من المدن ومطالبته بالانفصال.

وخلفت الحرب 112 ألف قتيل، بينهم 12 ألف مدني، وبات 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

 

المصدر | الخليج الجديد + دب أ