أعلنت الشرطة الإيرانية، الثلاثاء، فتح تحقيق في ملابسات وفاة دبلوماسية سويسرية عثر على جثتها في الصباح عند سفح مبنى في شمال طهران بعد "سقوطها".

وكتبت الشرطة الوطنية في رسالة مختصرة نشرت على موقعها الإلكتروني "وحدات الشرطة المتخصصة تبحث في قضية" وفاة هذه "المرأة السويسرية البالغة من العمر 52 عاما وتعمل في السفارة السويسرية" في طهران.

وفي تصريحات أرسلها للصحافة، قال الناطق باسم خدمات الطوارئ الإيرانية، "مجتبى خالدي" أنه تم العثور على جثة "الموظفة في السفارة.. بعد سقوطها من برج (سكني) في منطقة الكمرانية" في شمال العاصمة.

وأوضح "خالدي" لوكالة فرانس برس أن الدبلوماسية سقطت من الطابق السابع عشر من المبنى الذي كانت تقطن فيه.

ولم تعرف ملابسات الحادث على الفور.

وأكدت وزارة الخارجية السويسرية في رسالة إلى مكاتب وكالة فرانس برس في جنيف أن "شخصا يعمل في السفارة السويسرية في طهران (توفي) جراء حادث الثلاثاء" وأن السفارة على تواصل "مع السلطات المحلية" بشأن هذا الموضوع.

وأشارت الوزارة إلى أنه "لأسباب تتعلق بالخصوصية وحماية البيانات" لا تستطيع "تقديم مزيد من المعلومات".

ومنذ انهيار العلاقات الدبلوماسية بين إيران والولايات المتحدة عام 1980، تمثل سويسرا المصالح الأمريكية في إيران.



 

المصدر | فرانس برس