الاثنين 14 يونيو 2021 02:30 م

هنأت الإمارات الحكومة الإسرائيلية الجديدة برئاسة "نفتالي بينيت"، وحليفه رئيس الوزراء المناوب وزير الخارجية "يائير لابيد"، بمناسبة توليهما منصبيهما.

ووجهت وزارة الخارجية الإماراتية، الإثنين، في تغريدة لها باللغة الإنجليزية، التهنئة إلى الحكومة الجديدة، متطلعة العمل معها.

وقالت: "نتطلع إلى العمل معًا لدفع السلام الإقليمي، وتعزيز التسامح والتعايش والشروع في حقبة جديدة من التعاون في التكنولوجيا والتجارة والاستثمار".

من جانبه، شكر حساب الخارجية الإسرائيلية، نظيرتها الإماراتية على التهنئة.

وردت في تغريدة لها، قائلة: "نتطلع إلى الاستمرار في تعميق وتوسيع تعاوننا في جميع المجالات، من أجل مستقبل أطفالنا ومستقبل المنطقة".

والأحد؛ صوت الكنيست الإسرائيلي (البرلمان) على منح الثقة لحكومة "بينيت–لابيد"، بموافقة 60 عضوا مقابل رفض 59، واضعًا حدًا لـ12 عامًا من حكم "بنيامين نتنياهو"، الذي قاد بلاده لتطبيع العلاقات مع الإمارات.

وقبل أيام، استبعد السفير الإسرائيلي في الإمارات "إيتان نائيه"، أن تتأثر العلاقات بين تل أبيب وأبوظبي، حال أطيح بـ"نتنياهو" لصالح حكومة "بينيت-لابيد".

واتفق معه عضو المجلس الوطني الاتحادي لأبوظبي رئيس اللجنة الداخلية للشؤون الأمنية "علي النعيمي"، حين قال إن "اتفاقيات السلام مع إسرائيل هي مستقبل المنطقة كلها، لذلك علينا أن نقاتل من أجلها".

وتتطور علاقات دولة الاحتلال والإمارات، بشكل متسارع، منذ توقيع اتفاق التطبيع بين الجانبين في العاصمة واشنطن، في 15 سبتمبر/أيلول الماضي، وهي الخطوة التي لاقت استهجانا فلسطينيا.

وتسعى دولة الاحتلال لتطوير علاقاتها مع الإمارات في قطاعات الطيران، والنفط، وتصدير حلول الطاقة، وصادرات الألماس، والتكنولوجيا الفائقة، وتصدير الحلول الصحية الرقمية والمعدات الطبية، وتصدير حلول المياه، والزراعة، والفضاء.

المصدر | الخليج الجديد