الخميس 26 أغسطس 2021 02:55 م

أعلن وزير الصحة العماني، "أحمد السعيدي"، الخميس، أن السلطنة تبحث إلغاء فحص "كورونا" للتنقل بين دول مجلس التعاون لمن أخذ جرعتي اللقاح.

ووفقا لوكالة الأنباء العمانية، قال "السعيدي" إن هناك اجتماعا في القريب العاجل بشأن إعفاء أبناء مجلس التعاون الخليجي من فحص البلمرة ممن تلقوا جرعتين من  التطعيمات المعتمدة في هذه الدول، على أن تكون الفترة الزمنية لآخر جرعة قد تجاوزت أسبوعين.

وأكد وزير الصحة العماني أنه لا يمنع أي مواطن من العودة إلى السلطنة بسبب عدم  تلقيه التطعيمات.

وأضاف الوزير العماني أن المؤسسات الصحية في السلطنة استمرت في إجراء العمليات العاجلة وواصلت سير العمل في المواعيد.

 وأوضح "السعيدي" أن عدد الإصابات التي سجلت يوم أمس بالسلطنة 101 إصابة والعدد الكلي 300 ألف و784 إصابة ، مشيرا إلى وفاتين خلال الـ24 ساعة الماضية والعدد الكلي 4 آلاف و49 وفاة.

وأكد وزير الصحة أن الوضع الوبائي في السلطنة في تحسن مستمر، مضيفا أن السلطنة حجزت جرعات إضافية لأن هناك شركات  تدرس "هل يعطى اللقاح من هم فوق 6 سنوات أم فقط من  12 عاما فأعلى".

وأشار إلى أن منظمة الصحة العالمية إلى الآن لا توصي بأخذ الجرعة  التعزيزية أو الجرعة الثالثة ومركز مكافحة الأمراض في الولايات  المتحدة الأمريكية أجازها لمن لديهم أمراض مثبطة للمناعة.

وأوضح أن إجمالي الجرعات التي تم حجزها للسلطنة 8 ملايين  و597 ألفا و740 جرعة.

وأشار إلى أن اللقاحات تقي من شدة المرض بنسبة تتراوح بين 85 إلى 95% وتقلل نسبة دخول  المستشفيات وخفض الوفيات ولكنها ليست وقاية تامة من التعرض  للفيروس وحمله ونقله للآخرين.

وشدد "السعيدي" على أنه لا توجد استثناءات للتطعيم إلا لأسباب صحية بحتة.

المصدر | الخليج الجديد