السبت 30 يوليو 2022 08:51 ص

بصيغة وديباجة موحدة، شنت وسائل إعلام سعودية هجوما متزامنا على المطربة المصرية "آمال ماهر"، وحفلها الذي استضافته مدينة العلمين الجديدة، شمالي مصر، مساء الجمعة.

فيما عزا ذلك متابعون إلى غضب المستشار بالديوان الملكي السعودي ورئيس هيئة الترفيه "تركي آل الشيخ" من المطربة، بعد تقارير تحدثت عن توتر العلاقة بينهما، واحتجاز"آل الشيخ" لـ"آمال ماهر" وتعذيبها.

اللافت أن الهجوم الذي شاركت وسائل إعلام سعودية شهيرة وبعض وسائل الإعلام المصرية الممولة من المملكة، كان مكتوبا بكلمات واحدة، ما أثار سخرية وسط منصات التواصل الاجتماعي بين مستخدمين مصريين وسعوديين وعرب.

واستذكر مصريون وقائع مشابهة في إعلام بلدهم، عبر تعليمات موحدة تأتي من جهات سيادية لوسائل الإعلام المختلفة لتبني رأي معين حيال عدد من القضايا، فيما يعرف في مصر بـ"تعليمات جهاز السامسونج".

وكتبت وسائل الإعلام والمنصات السعودية المشاركة في الهجوم عبر حساباتها بمواقع التواصل: "آمال ماهر تخذل الجماهير وتقدم أداء غاية في السوء ليضطر متعهد الحفل لتوزيع التذاكر مجانا"، وهو ما تنافي مع ما حدث، كما يقول متابعون مصريون، حيث كان الحفل يسير بوتيرة طبيعية معتادة، كما كان التفاعل مع المطربة مرتفعا.

واعتبر ناشطون أن ما حدث "فضيحة" تثبت أن الإعلام السعودي والمصري يدار بعقلية واحدة لم تستوعب بعد قدرات مواقع التواصل ومستخدموها في كشف هذه الممارسات التي تثير السخرية.

 

ومؤخرا، أعلنت "آمال ماهر" تراجعها عن قرار الاعتزال الذي أعلنت عنه في يونيو/حزيران 2021، والذي تصدر مواقع التواصل الاجتماعي حينها.

وفي يونيو الماضي، نشرت "آمال" صورا لها على البحر، بالتزامن مع أخبار تفيد باحتجازها من قبل "تركي آل الشيخ" بالتواطؤ مع أجهزة أمنية مصرية، وتعرضها لتعذيب شديد.

ولم تفلح هذه الصور في تهدئة تساؤلات وغضب كثيرين في مصر وخارجها عن حقيقة ما حدث للمطربة، لتخرج بعدها بأيام في مقطع فيديو لطمأنة الجميع، لكن ملامحها كانت محل تساؤلات أخرى، حيث قال المتابعون إنها ظهرت شاحبة وبملامح متهالكة، وهو ما عزز رواية الاحتجاز والتعذيب.

وبعد القرار المفاجئ الذي أعلنه "تركي آل الشيخ" بالتخارج تماما من مصر وإنهاء استثماراته بها، زادت التكهنات حول "آمل ماهر" لتعلن الشركة المتحدة، والتي يسيطر عليها جهاز المخابرات العامة المصرية، عن حفل لها بمنطقة العلمين الجديدة، مساء الجمعة 29 يوليو/تموز الجاري، وهو الحفل الذي شهد أداء "آمال ماهر" عدة أغنيات اعتبرت موجهة لـ"آل الشيخ"، مثل "سكة السلامة" و "ذرة رجولة".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات