وزير خارجية الجزائر: المنطقة العربية تحولت لساحة صراع بين قوى أجنبية

السبت 29 أكتوبر 2022 09:18 م

قال وزير الخارجية الجزائري "رمطان لعمامرة" إن المنطقة العربية تحولت إلى ساحة صراع بين عدد من القوى الأجنبية، مشيرا إلى أن القضية الفلسطينية "ستكون باباً للم الشمل العربي"

جاء ذلك، خلال اجتماعات وزراء الخارجية العرب التحضيرية للقمة العربية في دورتها الـ31 المقرر عقدها بالجزائر مطلع نوفمبر/تشرين ثان القادم.

ورأى "لعمامرة" أن المنطقة العربية تمر بأصعب مراحلها بسبب الجمود السياسي، مؤكدا على ضرورة مضاعفة الجهود "كمجموعة موحدة ومنسجمة تستنير بمبدأ وحدة المصير".

وشدد: "نعول على الجميع في قمة الجزائر وفق نهج يتجاوز المقاربات التقليدية"، معتبراً أن بلاده "قدمت ما عليها، والكرة في ملعب العرب".

ودعا "لعمامرة" إلى "وجوب احترام سيادة الدول وعدم التدخل في شؤونها"، داعياً إلى "تفعيل المبادئ الأساسية لهيكلة العلاقات مع دول الجوار".

من جهته، قال الأمين العام لجامعة الدول العربية "أحمد أبو الغيط"، في كلمة له: إن القمة "تتطلع إلى ترجمة واقعية لاتفاق الجزائر (للمصالحة الفلسطينية) والتزام الأطراف الفلسطينية ببنوده".

وأضاف "أبو الغيط" أن "واقع الأزمات لا بد أن يحتل مكانة هامة على أجندة أعمال القمة، كما أن أزمة الغذاء تمثل أولوية مهمة، ونأمل تدشين استراتيجية لتحقيق الأمن الغذائي".

وتستعد الجزائر لاستضافة القمة العربية المقررة في 1- 2 نوفمبر/ تشرين ثان المقبل، والتي ستعقد على مستوى القادة، وفي وقت تشهد المنطقة كثيراً من التحديات الأمنية والسياسية والاقتصادية.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات

  كلمات مفتاحية

الجزائر القمة العربية القضية الفلسطينية

الجزائر تتسلم رسميا رئاسة القمة العربية وتؤكد تمسكها بمبادرة السلام العربية