Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

بعد القرار الأمريكي.. السعودية والإمارات والبحرين ترفع الفائدة وقطر تثبتها

رفع الفيدرالي الأمريكي الفائدة يصعد بأسعار النفط

إيرباص والقطرية تتوصلان إلى تسوية للخلاف بشأن طائرات إيه 350

الزيادة الثامنة.. الفيدرالي الأمريكي يرفع أسعار الفائدة 25 نقطة أساس

خلال عام.. مصر تعتزم طرح حصص بـ 20 شركة حكومية في البورصة

Ads

للمطالبة باسترداد أموالهم.. مودعون ينظمون وقفة احتجاجية أمام مصرف لبنان

الأربعاء 25 يناير 2023 03:32 م

نظم عدد من المودعين، الأربعاء، وقفة احتجاجية أمام مقر مصرف لبنان، في العاصمة، بيروت، للمطالبة باسترداد أموالهم المحتجزة في المصارف التجارية.

وقام المشاركون بإحراق إطارات وقذف الحجارة تجاه مقر مصرف لبنان في بيروت.

ويأتي تنظيم الوقفة استجابة لدعوة جمعية "صرخة المودعين"، بهدف الاحتجاج على التعاميم التي يصدرها مصرف لبنان.

واستمر تراجع سعر صرف الليرة اللبنانية مقابل الدولار الأمريكي في السوق المالية الموازية، الأربعاء، ليتجاوز الدولار الواحد 56 ألف ليرة، ما تسبب في ارتباك يأسعار الوقود وتوقف محطات ومراكز بيعها وتوزيعها عن العمل.

وتأتي احتجاجات المودعين، رفضا للتعميمات الصادرة من مصرف لبنان والتي اعتبرت "مجحفة وظالمة في حق المودعين في المصارف اللبنانية" وتساهم في سرقة أموالهم وتعبهم وقوت عيالهم"، حسبما نقلته وكالة الأنباء اللبنانية الرسمية.

ورفع المعتصمون، لافتات نددت بسياسة حاكم مصرف لبنان "رياض سلامة"، والمصارف كافة وطالبت باسترداد أموالهم.

وندد المحتجون بـ"الارتفاع غير المسبوق للدولار أمام العملة اللبنانية وسوء إدارة الدولة وسرقة مرافقها ومواردها العامة وجشع التجار وفلتان الأسعار من غير ضوابط"، بحسب المصدر ذاته.

وعمد المعتصمون إلى قطع الطريق بالإطارات المشتعلة.

واتهم المعتصمون الدولة بكونها "شريكة في هذا الاستهتار"، منتقدين "لامبالاة المسؤولين عن تعب الناس الذين باتوا يموتون امام أبواب المستشفيات فضلا عن سرقتهم قوت أولادهم وعائلاتهم".

وقال أبو علي من جنوب لبنان وهو يمسك حفنة من أوراق النقد بالعملة المحلية "أهو 16 ألف كنت أجيب فيهم كيلو لحمة لأكل أنا وأولادي. هلا وقية اللحمة حقها 100 ألف. خافوا الله. أولادنا جاعوا... جوعنا".

ومزق رجل آخر دولاراً أمريكياً في الوقت الذي ألقى فيه متظاهرون الحجارة على مصرف لبنان.

وخلال الأشهر الأخيرة، تكررت في مناطق لبنانية مختلفة اقتحامات المصارف، إثر رفضها منح المودعين أموالهم بالدولار، في إطار سياسة قاسية نتجت عن أزمة شح الدولار في البلاد.

ومنذ أكثر من عامين ونصف، تفرض مصارف لبنان قيودا على أموال المودعين بالعملة الأجنبية، كما تضع سقوفا قاسية على سحب الأموال بالليرة اللبنانية.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات

  كلمات مفتاحية

مصرف لبنان وقفة احتجاجية بيروت الليرة اللبنانية