السبت 17 يونيو 2017 04:06 ص

كشف المغرد السعودي الشهير «مجتهد»، أن ولي ولي العهد السعودي الأمير «محمد بن سلمان»، استدعى شيوخ قبيلة «آل مرة» لحشدهم ضد قطر، إلا أنهم رفضوا طلبه.

وفي تغريدة له عبر «تويتر»، قال «مجتهد»: «شيوخ آل مرة الذين استدعاهم محمد بن سلمان، رفضوا إصدار بيان ضد قطر».

وأضاف: «شائعات بين آل مرة بأن محمد بن سلمان تسبب بوفاة الشيخ راشد آل نديلة، الذي توفي بعدها بيوم».

وقبل أيام، كشف المعارض السعودي «غانم الدوسري»، أن النظام السعودي يسعى لإحداث انقلاب في قطر، مؤكدا أن النظام قام بدعوة عدد من شيوخ قبيلة «آل مرة» القطرية إلى السعودية على متن طائرة سعودية خاصة.

وقال «الدوسري» في تدوينات له عبر حسابه بموقع التدوين المصغر «تويتر»: «معلومة مهمة وصل إلى الصالة الخاصة في مطار الملك فهد، مشايخ آل مرة، بناء على طلب من الملك سلمان (بن عبد العزيز) وضم الوفد كل من ابن شريم وابو ليلة وابن نديلة».

وأضاف: «يتوقع مصدر المعلومة أن الأمور قابلة للتصعيد، وأن آل سعود يسعون لإحداث انقلاب في قطر».

و«آل مرة» قبيلة عربية من قبيلة «يام» وأحدهم «المري»، يقيمون في قطر، والسعودية، والإمارات، والكويت، والبحرين.

وكانت قبيلة «آل مرة»، الداعم الرئيسي لمحاولة الانقلاب الفاشلة ضد أمير قطر السابق الشيخ «حمد آل ثاني» عام 1996، حيث يجمع عدد كبير منهم بين الجنسيتين السعودية والقطرية.

وأثبتت التحقيقات، تورط عدد كبير منهم بالعملية الانقلابية، والتي أصدرت على إثرها السلطات القطرية بسحب الجنسية عن عدد كبير منهم، في حين صدرت أحكاما بالإعدام بحق 19 شخصا.

ولم تنفذ أحكام الإعدام حتى مايو/ آيار 2010، حيث أصدر الشيخ «حمد بن خليفة آل ثاني» أمير دولة قطر السابق، قرارًا بالعفو عن عدد من المحكوم عليهم، استجابة لطلب العاهل السعودي الراحل «عبدالله بن عبدالعزيز».

المصدر | الخليج الجديد