الاثنين 4 يوليو 2022 09:56 م

أعلنت الحكومة الإماراتية، الاثنين، ضوابط صلاة عيد الأضحى المبارك، وحددت مدة الصلاة والخطبة بعشرين دقيقة، مشددة على منع التجمعات والتزام المصلين بوضع الكمامات.

وقالت إدارة الطوارئ والأزمات في بيان على "تويتر"، إن أبواب المصليات والجوامع ستفتح للصلاة بعد صلاة الفجر يوم العيد.

وستكون الساحات الخارجية للمساجد مهيأة لضمان تطبيق كافة الاشتراطات المعتمدة، مع توفير السماعات الخارجية ولواصق التباعد.

ويمكن للمصلين الاستفادة من الحدائق والمواقف العامة المجاورة للمساجد على أن تكون مدة الصلاة والخطبة عشرين دقيقة فقط.

وشددت الإدارة على التزام المصلين بارتداء الكمامات طوال الوقت، وتطبيق التباعد الجسدي بين المصلين لمسافة متر واحد، وإلزامية استخدام السجادة الشخصية أو ذات الاستخدام الواحد.

وسيتم الإشراف على الدخول والخروج من قبل دوريات الشرطة والمتطوعين والأئمة لمنع الازدحام وتنظيم الصلاة. كما سيتم فتح المكبرات الخارجية لبث تكبيرات العيد قبل صلاة العيد بنصف ساعة.

وأكدت الإدارة أنها ستمنع التجمعات والمصافحة قبل وبعد الصلاة بكافة أشكالها، والاكتفاء بالتحية والتهنئة عن بعد، مع تفعيل "المرور الأخضر" في تطبيق "الحصن" الوبائي.

ونصحت الإدارة باستخدام البدائل الإلكترونية لتوزيع العيدية، واقتصار الاحتفال والسلام على أفراد العائلة الواحدة والأقرباء فقط.

وشددت على ارتداء الكمامات والالتزام بالتباعد الجسدي عند الزيارات العائلية، وخاصة عند الجلوس مع كبار السن أو أصحاب الأمراض المزمنة.

وسمحت السلطات بتبادل وتوزيع الأضحية والهدايا والأطعمة بين الجيران، مع الالتزام بوضعها في أكياس أو علب نظيفة وتعقيمها قبل توزيعها.

ونصحت الحكومة بدفع ثمن الأضاحي من خلال توكيل الجمعيات الخيرية الرسمية في الدولة بالذبح والتوزيع، أو من خلال التطبيقات الذكية المعنية بالأضاحي.

ومن المقرر أن يحتفل المسلمون بعيد الأضحى المبارك في التاسع من يوليو/تموز الجاري.

ومنتصف يونيو/حزيران الماضي، أعادت الحكومة الإماراتية التشديد على بعض الإجراءات المتعلقة بالحد من الوباء بسبب تزايد أعداد الإصابات بنسبة 100%.



 

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات