قررت المحكمة الجنائية الكبرى في البحرين سجن موظف لمدة 5 سنوات وتغريمه 19 ألف و 293 دينار (51 ألف دولار) بعد اتهامه بتعدين عملات رقمية في جهة عمله، مستغلا التيار الكهربائي فيها، وهو الأمر الذي تسبب بخسائر لتلك الجهة.

وقالت صحيفة "الأيام" البحرينية، إن الموظف عمد إلى توصيل عدد من أجهزة تعدين العملات الرقمية في غرف الخوادم الخاصة بجهة عمله، مستغلاً التيار الكهربائي، في تشغيل هذه الأجهزة على نحو أضر بأموال جهة عمله.

ووفق المصدر بلغ مقدار الضرر 19 ألفاً و293 ديناراً بحرينياً، وهو إجمالي استهلاك تلك الأجهزة للتيار الكهربائي، وقد قررت المحكمة تغريم المتهم بنفس القيمة.

وجاء تحديد المبلغ، بعد أن انتدبت النيابة العامة مختصين من هيئة الكهرباء والماء البحرينية للوقوف على إجمالي قيمة استهلاك الأجهزة للكهرباء، وأمرت بإحالة المتهم إلى المحكمة الكبرى الجنائية، والتي نظرت الدعوى، وأصدرت حكمها المتقدم.

لماذا يستهلك تعدين العملات الرقمية قدرا كبيرا من الكهرباء؟

لأن العملات الرقمية هي عملات افتراضية، يتم تعدينها عبر شبكة لامركزية أو ما يعرف بالبلوكتشين Blockchain، ويتم التحقق من المعاملات من خلال عمليات رياضية معقدة عبر أجهزة الحواسب الآلية الخاصة بالمعدّنين أو الـminers.

وتستهلك بيتكوين، على سبيل المثال، 0.59% أو 131.47 تيراواط في الساعة من إجمالي استهلاك الكهرباء العالمي البالغ 22.315 ألف تيراواط في الساعة، وبذلك تحتاج بيتكوين إلى كهرباء توزاي تقريباً الحجم اللازم سنوياً لإنتاج الذهب الذي يستهلك 131 تيراوط في ساعة سنوياً، وبذلك فهو استهلاك ضخم للطاقة.

وبشكل عام، تستهلك آلات تعدين العملات الرقمية قدراً كبيراً من الكهرباء وتنبعث منها حرارة كبيرة.

على سبيل المثال، سيستخدم عامل تعدين ASIC المتوسط ​​حوالي 72 تيراواط من الطاقة لإنشاء عملة بيتكوين في حوالي 10 دقائق، تستمر هذه الأرقام في التغيير مع التقدم التكنولوجي وزيادة صعوبة التعدين.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات