قرر البنك المركزي التركي، الخميس، خفض سعر الفائدة 100 نقطة أساس على عمليات إعادة الشراء "الريبو" لأجل أسبوع، ليصبح 13%، وسط توقعات بارتفاع معدلات التضخم إلى 90%.

جاء ذلك في بيان عقب اجتماع عقدته لجنة السياسة النقدية في المركزي التركي، برئاسة محافظ البنك "شهاب قاوجي أوغلو".

وأوضح البيان أن اللجنة تراقب الأسواق العالمية وآثار التضخم العالمي عن كثب، مشيرا إلى أن البنوك المركزية العالمية تشير إلى استمرار ارتفاع التضخم بسبب ارتفاع أسعار الطاقة.

وأشار إلى أن المركزي التركي يتوقع أن تبدأ عملية تخفيف التضخم بإعادة إنشاء بيئة السلام العالمي، جنبًا إلى جنب مع الخطوات المتخذة بحزم لتعزيز استقرار الأسعار المستدام والاستقرار المالي.

وأضاف أن اللجنة قررت خفض سعر الفائدة من 14 إلى 13% ، بعد تقييم العوامل التي تؤثر على السياسة النقدية مثل الطلب والتضخم الأساسي والعرض.

وأكد البيان أن المركزي التركي سيواصل استخدام جميع أدوات السياسة النقدية من أجل تعزيز الليرة.

وشدد على أن البنك المركزي سيواصل بحزم استخدام جميع الأدوات المتاحة له حتى تظهر مؤشرات قوية تشير إلى انخفاض دائم في التضخم ويتم تحقيق هدف 5% على المدى المتوسط، ​بما يتماشى مع الهدف الرئيسي المتمثل في استقرار الأسعار.

وكان المركزي التركي أبقى على سعر الفائدة عند 14% طيلة الأشهر السبعة الماضية.

وكان معدل التضخم في تركيا خلال شهر يوليو/تموز الماضي قد بلغ 79.60% على أساس سنوي، يأتي ذلك بعد أن بلغ سعر الدولار 18 ليرة بعد قرار المركزي بخفض سعر الفائدة.

المصدر | الخليج الجديد + وكالات