Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

الدوحة تستضيف الحوار الاستراتيجي الخامس بين قطر والولايات المتحدة

يدرس تفجيره.. البنتاجون يرصد منطاد تجسس صينيا في الأجواء الأمريكية

تقرير استخباراتي: هكذا تمكن مسؤول أمن مرفأ بيروت من الهرب لأمريكا

إسرائيل تصادر 32 مليون دولار من أموال الضرائب للسلطة الفلسطينية

فى الذكرى الأولى للفاجعة.. والدا الطفل المغربي الراحل ريان يرزقان بمولود

Ads

وفد تركي يزور شمال سوريا للوقوف على تنفيذ خطة عودة اللاجئين

الأربعاء 12 أكتوبر 2022 09:51 ص

يزور وفد تركي برئاسة نائب وزير الداخلية "إسماعيل تشاتاكلي" مناطق في ريف حلب الشمالي بسوريا، للوقوف على آخر التطورات لإعادة الحياة إلى طبيعتها في هذه المنطقة، من أجل تنفيذ الخطة المتعلقة بمشروع "العودة الطوعية" لمليون لاجئ سوري.

وتقع مدن الراعي وأعزاز ومدينة الباب، التي يزورها "تشاتاكلي"، ضمن نطاق منطقة "درع الفرات"، والتي تمتد من جرابلس في أقصى الشرق وحتى مدينة أعزاز.

وكانت المنطقة الخاضعة لنفوذ تركيا قد تأسست فيها منذ عام 2016 عددا من المشاريع، كخطوات تمهيدية لخطة العودة.

وقال نائب وزير الداخلية التركي إن بلاده "تبذل جهدا لإعادة الحياة إلى طبيعتها في هذه المنطقة، بالتعاون مع المجالس المحلية، مشيرا إلى أنه سيجري جولات أخرى لاحقة في باقي مناطق شمال سوريا.

وتحدث "تشاتاكلي" عما وصفها بأهمية "الحياة الطبيعية" في هذه المناطق، ومدى انعكاسات ذلك على مشروع "العودة الطوعية"، الذي تسعى لتنفيذه الحكومة التركية.

وعلى الرغم من الموقف التركي الذي يؤكد العزم على تنفيذ مشروع عودة اللاجئين، وتأكيدها أن "الحياة بدأت تعود لطبيعتها في المنطقة"، فإن أطرافا أخرى فاعلة في الملف السوري لم تبد أي بادرة بشأنه، فيما تؤكد الأمم المتحدة أن "سوريا ما تزال بلدا غير آمن".

وسبق أن أوضح الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان" أن المشروع سيكون شاملا بصورة كبيرة، وسينفذ في 13 منطقة على رأسها أعزاز وجرابلس والباب في ريف حلب الشمالي والشرقي وتل أبيض ورأس العين في منطقة عمليات "نبع السلام"، بالتعاون مع المجالس المحلية في تلك المناطق.

وبات واضحا أن الحكومة التركية تحاول التركيز على "شق اقتصادي"، من أجل تنفيذ مشروع "العودة" أو تحفيز اللاجئين السوريين المقيمين في بلادها على ذلك، في وقت يقترب فيه موعد الانتخابات الرئاسية، والتي توصف بـ"الحاسمة".

وتحدث "أردوغان" بين عامي 2020 و2021 أن بلاده تريد تأسيس "منطقة آمنة" للسوريين، من خلال بناء وحدات سكنية، مشيرا إلى أن العمل على بنائها مستمر "بمساعدة عمال سوريين".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات

  كلمات مفتاحية

تركيا سوريا إعادة اللاجئين

بين الخوف من الطرد والضغط.. آلاف اللاجئين السوريين يفرّون من تركيا

الحكومة التركية تناقش الإثنين خطة عودة مليون لاجئ سوري إلى بلادهم