Ads

استطلاع رأي

في رأيك، ما السبب الرئيسي في أزمة مصر الاقتصادية؟

السياسات الاقتصادية التي يتبناها الرئيس المصري

تداعيات التطورات الدولية خاصة كورونا وحرب أوكرانيا

عوامل متراكمة وموروثة من عهود سابقة

أهم الموضوعات

تواصل الإدانات العربية لحرق نسخة القرآن في الدنمارك

طالبان تمنع الأفغانيات من خوض امتحانات القبول بالجامعات

مقتل سعودي على يد أمريكية.. سفارة المملكة تكشف التفاصيل

في زيارة غير معلنة مسبقا.. أمير قطر يصل إلى السعودية

تركي الحمد يعدد 3 أسباب قد تقود مصر إلى الهاوية.. ماذا قال؟

Ads

تركيا وقطر تؤكدان "توافقهما التام" في وجهات النظر حول مختلف القضايا

الجمعة 14 أكتوبر 2022 12:50 م

أعلن وزيرا الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو" ونظيره القطري الشيخ "محمد بن عبدالرحمن آل ثاني"، عن وجود "توافق تام" في وجهات النظر بين قطر وتركيا في القضايا المختلفة.

جاء ذلك، خلال مؤتمر صحفي عقده الوزيران، الجمعة، عقب مباحثات ثنائيية في تركيا، تضمنت أزمة الطاقة العالمية، وملفات سياسية أخرى في المنطقة.

وخلال المؤتمر، قال وزير الخارجية القطري إن نتائج المباحثات كانت "بناءة"، لافتا إلى الاتفاق على "تعزيز العلاقات بين البلدين، والتطوير المستمر لها اقتصاديا واستثماريا وتجاريا".

وأدان وزير الخارجية القطري التصعيد الإسرائيلي اليومي والانتهاكات الإسرائيلية في الضفة الغربية، كما رحب بالتوقيع على إعلان الجزائر بين الفصائل الفلسطينية المختلفة.

وقال أيضا: "نشدد على أهمية وحدة أراضي ليبيا، وإنهاء الانقسام وإجراء الانتخابات.. نود أن يكون هناك حل سياسي فعلي لإنهاء معاناة الشعب السوري".

وأضاف الوزير القطري: "لا نريد للملف النووي الإيراني ولقضيتي سوريا وليبيا أن تتأثر بالتصعيد في أوكرانيا".

كما شدد "بن عبدالرحمن" على موقف بلاده الثابت برفض انتهاك سيادة أوكرانيا ودعم اتفاق إسطنبول لنقل الحبوب.

وأوضح أن قطر لديها موقف واضح تجاه ما يحدث في أوكرانيا، وأنها لاعب رئيسي في الأسواق العالمية، لافتا إلى أن اللقاء الذي انعقد بين أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني" والرئيس الروسي "فلاديمير بوتين"، ناقش قضايا ثنائية وإقليمية عدة.

أما وزير الخارجية التركي، فقال: "بحثنا العلاقات الثنائية المشتركة بين تركيا وقطر.. العلاقات التجارية بين تركيا وقطر تستمر في التطور وحجم التبادل التجاري يزداد بشكل متسارع".

واعتبر الوزير أن هناك الكثير من الاستفزازات في منطقة شرق المتوسط ويجب العمل على حلها.

وأضاف "جاويش أوغلو"، أن بلاده تقدر جهود دولة قطر للحد من أزمة الطاقة، لافتا إلى أن تركيا تسعى إلى تخفيف الضغط على أوروبا من خلال تصدير الغاز إليها.

وأوضح الوزير التركي أن الرئيس الروسي اقترح على نظيره التركي إمكانية تصدير موسكو للغاز عبر الأراضي التركية، وأن أنابيب الغاز الروسي ستصل إلى تركيا وربما إلى إيطاليا.

وتابع: "أصبح لنا إمكانية لتحديد أسعار الغاز من خلال مركز تحويل الغاز داخل تركيا".

وكشف "جاويش أوغلو"، أن بلاده طلبت مع قطر دعم المقترح الروسي  بإقامة مركز دولي لتوزيع الغاز في تركيا.

ويرتكز المشروع على نقل الغاز الطبيعي الروسي إلى تركيا ومنها إلى دول جنوب وشرق أوروبا عبر أنابيب ناقلة تمر من البحر الأسود وعبر الأراضي التركية، لتعويض التدفق المتذبذب جراء تضرر أنابيب "نورد ستريم".

ووصل أمير قطر الشيخ "تميم بن حمد آل ثاني"، الخميس إلى إسطنبول في زيارة عمل، يترأس خلالها مع الرئيس التركي اجتماع الدورة الثامنة للجنة الإستراتيجية العليا القطرية التركية.

وتأسست هذه اللجنة الإستراتيجية في ديسمبر/كانون الأول 2014، وهي تعقد اجتماعاتها كل عام بين كبار مسؤولي البلدين، وذلك لتنظيم آلية التشاور بشأن العلاقات المتطورة بينهما.

وخلال الاجتماعات السابقة، تمّ التوقيع على 83 اتفاقًا وبروتوكولًا ومذكرة تفاهم وبيانًا مشتركًا بين الجانبين، ما ساهم في نقل العلاقة إلى مستويات جديدة.

ومن المقرر أن تتناول الدورة الثامنة سبل توطيد الشراكة الاستراتيجية بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات وتبادل وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، بالإضافة إلى التوقيع على عدد من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم.

ويتوقع أن يتبادل الجانبان خلال الاجتماع وجهات النظر حول القضايا الإقليمية والعالمية الراهنة، فضلًا عن العلاقات الثنائية بين تركيا وشريكتها الاستراتيجية قطر.

وفي مؤشر على عمق الصداقة القطرية التركية وخصوصية العلاقة بين البلدين عقدت منذ عام 2014 بين أمير قطر والرئيس التركي 30 قمة، كان آخرها بنيويورك، في سبتمبر/أيلول الماضي، على هامش أعمال الدورة الـ77 لاجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

المصدر | الخليج الجديد

  كلمات مفتاحية

تركيا قطر قضايا المنطقة مركز غاز بن عبدالرحمن جاويش أوغلو توافق تام

لقاء قطري تركي في كمبوديا.. ومباحثات حول قضايا مشتركة

قطر وتركيا تبحثان العلاقات العسكرية الثنائية