الخليج الجديد
الجمعة 3 يوليو / تموز 2020

«فتح» و«حماس»: هل يصمد التقارب؟

وإذا كان الضم وخطة ترامب وتهويد القدس ونقل السفارة إليها لن تدفع الفلسطينيين للتقارب فما الذي سيدفعهم لذلك؟