قال وزير النقل السعودي، نبيل العامودي، إن الوزارة أطلقت في نوفمبر/تشرين ثاني الماضي، رحلات تجريبية لقطار الحرمين، مؤكدا أن التشغيل التجاري سيكون في الربع الثالث من 2018.

ووفق الحساب الرسمي لهيئة تطوير منطقة مكة المكرمة، قال العامودي خلال مؤتمر في غرفة جدة (غرب)، الأحد، إن قطار الحرمين سيكون الأسرع في الشرق الأوسط باستيعاب 60 مليون مسافر سنويا.

وقطار الحرمين، يعمل بالكهرباء بين مكة المكرمة والمدينة المنورة مروراً بمدينة جدة (غرب) بطول 480 كم2، لخدمة الحجاج والمعتمرين، وسيختصر المسافة بين مكة المكرمة وجدة لأقل من نصف ساعة، مقارنة مع ساعة ونصف عبر الحافلات.

وترتفع أعداد المسافرين عبر مطار جدة (غرب) نظرا لقدوم الحجاج والمعتمرين إلى المطار القريب من الأماكن المقدسة في مكة المكرمة.

ويهدف المشروع، إلى تخفيف الضغط والازدحام على الطرق البرية بين مكة المكرمة والمدينة المنورة وجدة.

وبلغ عدد الحجاج العام الماضي 2.35 مليون حاجا، فيما عدد المعتمرين 6.75 ملايين معتمر.

من ناحية أخرى، قال العامودي إن المرحلة الأولى من التشغيل لمطار الملك عبدالعزيز الدولي الجديد في جدة، ستكون خلال الشهر الجاري.

وتبلغ مساحة المطار الجديد 105 كم مربع، وصمم لإمكانية إجراء أية توسعات مستقبلية، بإجمالي طاقة استعابية تبلغ 80 مليون مسافر.