الجمعة 1 يونيو 2018 07:06 ص

أثار مسلسل رمضاني كويتي غضب السودانيين، بعد أن أظهرهم في صورة مشوهة.

ولقي مسلسل «بلوك غشمرة» الكويتي، الذي يعرض على القناة الأولى الكويتية، انتقادات كبيرة عبر مواقع التواصل الاجتماعي؛ بعد أن صور السودانيين، في إحدى حلقاته، على أنهم كسالى، ولا يقدرون على الكلام، وفقا لصحيفة «الصيحة» السودانية.

وتدور الفكرة الأساسية للمسلسل الكوميدي حول بعض عادات البلدان العربية، وصورت الحلقة الخاصة بالسودانيين زواج فتاة على أنه صفقة بيع وشراء، وهو ما زاد الطين بلة؛ حيث طالب مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي بتدخل الدولة بشكل عاجل لوقف ما أسموه «العبث» بالشخصية السودانية.

 

 

 

 

وهذا ليس العمل الرمضاني الأول الذي يثير غضب السودانيين؛ حيث سبق أن تسبب المسلسل المصري «أبو عمر المصري»، الذي يذاع حاليا، في أزمة بين مصر والسودان، تم على إثرها استدعاء الخرطوم للسفير المصري، وتسليمه مذكرة احتجاج على ما ورد في الحلقات الأولى من المسلسل، الذي اعتبرته الخرطوم مسيئا لها.

إذ أظهر مصريين يتدربون على استخدام السلاح على الأراضي السودانيية؛ تمهيدا لارتكابهم عمليات مسلحة في مصر وأماكن أخرى.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد + متابعات