الخميس 5 يوليو 2018 05:07 ص

أعلنت وزارة الصحة السودانية، عن تطبيق بروتوكول مع نظيرتها المصرية، يقضي بمعاملة المرضى السودانيين أسوة بنظرائهم المصريين.

وقال وزير الصحة السوداني «بحر إدريس أبو قردة»، في اجتماع مجلس الوزراء السوداني، الخميس، إن وزيرة الصحة المصرية «هالة زايد»، وافقت على تطبيق البروتوكول الخاص بمعاملة المرضى السودانيين كنظرائهم المصريين.

ويتعلق البروتوكول بمعالجة المرضى الذين يذهبون لتلقي العلاج في القاهرة، وفق صحيفة «المصري اليوم».

وأكد «أبو قردة» أن قضية مرضى الكلى كانت على رأس المباحثات مع الجانب المصري، مشددا على الحزم والصرامة في الإجراءات المتعلقة بنقل وزراعة الكلى منعا للتلاعب.

وهناك لجنة قنصلية مشتركة تختص بالنظر في المشكلات المتعلقة برعايا البلدين لدى كل دولة على حدة، والعقبات التي تواجههم، لإعداد مذكرة بها تمهيدا لعرضها على الاجتماع الرباعي، على مستوى وزيري الخارجية ومديري جهازي المخابرات في البلدين، وهو الاجتماع المقرر عقده في يوليو/تموز الجاري.

المصدر | الخليج الجديد + متابعات