الأربعاء 25 يوليو 2018 04:07 ص

قالت مساعدة المتحدث باسم الحكومة الألمانية «أولريكه ديمر» إن تركيا شريك مهم وأساسي لبلادها، مؤكدة أن «برلين تؤيد حسن العلاقات مع أنقرة».

وفي مؤتمر صحفي بمقر المركز الإعلامي الفيدرالي بالعاصمة الألمانية برلين، علقت «ديمر» على منشور لوزيرة الزراعة الألمانية « يوليا كلوكن» على وسائل التواصل الاجتماعي تضمن إساءة إلى الرئيس التركي «رجب طيب أردوغان»، قائلة إن «برلين ترغب في مواصلة الحوار والاتصال مع أنقرة».

وأكدت مساعدة المتحدث باسم الحكومة الألمانية أن الحوار مع تركيا يجب أن يستمر «حتى في أعقد وأصعب المشاكل»، مشيرة إلى وجود مصالح مشتركة لكلا البلدين.

وفيما يخص تصريحات «أردوغان» حول إعلان لاعب المنتخب الألماني، ذي الأصل التركي «مسعود أوزيل»، اعتزاله اللعب دوليا بسبب «الهجمات العنصرية» التي طالته في الفترة الأخيرة، قالت «ديمر»: «نأخذ بالحسبان تصريحات أردوغان، لكن لا أريد أن أعلق على هذا الأمر، فمن المعروف دفاع أردوغان عن مصالح الأتراك القاطنين في ألمانيا، والمستشارة ميركل تتحدث مع أردوغان بشأن أتراك ألمانيا».

وأشارت مساعدة المتحدث باسم الحكومة الألمانية إلى وجود أكثر من 3 ملايين تركي يعيشون في ألمانيا، نصف هؤلاء يحملون الجنسية الألمانية، و«أغلبهم متأقلمون مع نمط الحياة في البلاد» حسب قولها.

وفي مارس/آذار الماضي، أثارت وزيرة الزراعة الألمانية جدلا ساخنا، بعد دفاعها عن تصريح لوزير الداخلية «هورست سيهوفر» قال فيه إن «الإسلام ليس جزءًا من ألمانيا».

ودعت «كلوكنر» إلى ما أسمته «التفريق بين انتماء المسلمين والإسلام لألمانيا» لأن «التطرف والأصوليون لا ينتمون إلينا، فجذورنا مسيحية - يهودية» حسب قولها.