تركيا تواصل أعمال نقل مسجد من العهد الأيوبي

الأحد 26 أغسطس 2018 01:08 ص

تعمل السلطات التركية على تغيير مكان مسجد "السلطان سليمان" الذي يعود تاريخه إلى 611 عاما، في قضاء "حسن كيف" بولاية "باطمان" جنوب شرقي البلاد.

ومن المقرر نقل المسجد التاريخي إلى الحديقة الثقافية الجديدة في "حسن كيف"، في إطار خطة شرعت فيها السلطات لنقل الآثار المعرضة للخطر بسبب مشروع بناء سد "إيلي سو".

وبدأت السلطات التركية بنقل مئذنة مسجد "السلطان سليمان" الذي بُني عام 1407 في عهد الدولة الأيوبية، قبل أسبوعين، بإشراف لجنة علمية مختصة لذلك.

وتعمل اللجنة المختصة على تفكيك حجارة المئذنة الواحد تلو الآخر، من أجل نقلها إلى المكان الجديد في الحديقة الثقافية الواقعة بمنطقة مأهولة بالسكان بقضاء "حسن كيف".

وقال رئيس بلدية القضاء، "عبد الوهاب كوسن"، في تصريحات لوكالة "الأناضول"، إن عملية التفكيك بدأت من أعلى المئذنة، وإنه يتم ترقيم كل حجر بعد فكه حتى يسهل تركيبه مجددًا.

وأشار "عبدالوهاب" إلى أن الخبراء الأتراك الذين يشرفون على العملية يعملون على ترميم الحجارة المتضررة في مئذنة المسجد التاريخي المذكور بما يتوافق مع نموذجها الأساسي.

والشهر الماضي، نجحت عملية إنزال حمّام "أرتوقلو" التاريخي الذي يبلغ وزنه 1500 طن، بموقعه الجديد في قضاء "حسن كيف"، بعد جهود استغرقت يومين.

واستكملت عملية إنزال الحمّام الذي يعود للقرن الثالث عشر ميلادية، ووضعه في مكانه الجديد، عقب نقله من ساحة بحيرة سد في "حسن كيف". 

والعام الماضي، جرى نقل ضريح "زينل بيك" الذي يبلغ عمره قرابة 550 عاما في المنطقة نفسها.

و"زينل بيك"، هو ابن "أوزون حسن" رئيس قبيلة "آق قوينلو" التركمانية التي حكمت شرق الأناضول، وأذربيجان والعراق وأفغانستان ومناطق في آسيا الوسطى ما بين 1467 و1502 للميلاد.

المصدر | الأناضول

  كلمات مفتاحية

تركيا الأناضول العهد الأيوبي مسجد أثري تاريخ ترميم

يضم مساحة للثقافة والفن.. افتتاح مسجد تقسيم بإسطنبول في 2020

مقابلة مخلوف مامش