السبت 1 سبتمبر 2018 08:09 ص

وصل الرئيس المصري "عبدالفتاح السيسي"، إلى العاصمة الصينية بكين فى زيارة تستغرق أربعة أيام للمشاركة في قمة منتدى التعاون الصيني الأفريقي الذى يعقد يومى الثالث والرابع من سبتمبر/أيلول الجاري.

وستشهد الزيارة عقد لقاء قمة بين "السيسي" ونظيره الصيني لبحث أوجه التعاون المشترك والشراكة الاستراتيجية القائمة بين الجانبين، وفقا لوسائل إعلام مصرية.

كما سيلتقي "السيسي" خلال الزيارة رئيس الوزراء الصيني، وسيعقد كذلك لقاء مع ممثلي كبرى الشركات الصينية لمناقشة أوجه التعاون المشترك وسبل زياد استثماراتهم في مصر.

وجرت مراسم استقبال للرئيس المصري في قاعة الشعب يعقبها مباحثات ثنائية بين الرئيسين.

وستجري مراسم التوقيع على عدد من اتفاقيات التعاون المشترك بين مصر والصين.

ويشارك الرئيس المصري، الإثنين، في قمة منتدى "الصين أفريقيا"، ومن المقرر أن يزور الأكاديمية المركزية للحزب الشيوعي الصيني، والتي تعد إحدى أهم المؤسسات التعليمية في الصين، والمسؤولة عن تدريب المسؤولين والقيادات الصينيين.

وتركز قمة بكين 2018 على سبل وضع مخطط متكامل من أجل إقامة علاقات أوثق بين الطرفين، والدمج بين الاستراتيجية التنموية للجانبين، وتنسيق السياسات في إطار مبادرة "الحزام والطريق"، وأهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة وأجندة الاتحاد الأفريقي 2063.

وزار "السيسي" الصين 4 مرات منذ توليه الرئاسة، الأولى في ديسمبر/كانون الأول عام 2014، والثانية في سبتمبر/أيلول 2015، للمشاركة في احتفال الصين بعيد النصر الوطني وبالذكرى السبعين لانتهاء الحرب العالمية الثانية والتقى الرئيس الصيني للتهنئة بهذه المناسبة في قاعة الشعب الكبرى، والزيارة الثالثة في سبتمبر/أيلول 2016، للمشاركة كضيف خاص في قمة مجموعة العشرين، وذلك تلبية لدعوة من الرئيس الصيني الذي تتولى بلاده الرئاسة الحالية للمجموعة.

أما الزيارة الرابعة كانت في سبتمبر/أيلول 2017، تلبية لدعوة نظيره الصيني للمشاركة في فعاليات الحوار الاستراتيجي حول تنمية الأسواق الناشئة والدول النامية، المقام على المستوى الرئاسي على هامش قمة الدورة التاسعة لقمة مجموعة "البريكس" تحت عنوان "شراكة أقوى من أجل مستقبل أكثر إشراقا"، حيث ضمت المجموعة خمس دول ذات الاقتصاديات الأسرع نموا في العالم، وهي "الهند والبرازيل والصين وروسيا وجنوب أفريقيا"، واستضافتها الصين فى مدينة شيامن.