الخميس 6 سبتمبر 2018 09:09 ص

يبدو أن قضية مباراة القادسية والنصر في الدوري الكويتي، واحتساب الأول مهزوما بثلاثة أهداف دون رد، بسبب إشراكه لاعب غير مقيد بقائمة المباراة، سوف تشهد تطوراً جديداً خلال الأيام المقبلة.

واعتبرت لجنة المسابقات الكويتية في اجتماع طارئ لها، القادسية خاسرا في مواجهته أمام النصر، بثلاثة أهداف دون رد، على خلفية مشاركة اللاعب "رضا هاني"، رغم عدم وجوده في القائمة، في المباراة التي جمعتهما ضمن منافسات الجولة الثانية من دوري "VIVA" الممتاز، موسم 2018-2019.

وكان القادسية تغلب على النصر، في أرض الملعب بنتيجة 3-0، حملت الأهداف توقيع "علي عتيق" هدف في مرماه، "أحمد الظفيري"، و"بدر المطوع" من ضربة جزاء.

وأعلن الإعلامي الكويتي "عبدالعزيز عطية"، أن اتحاد الكرة الكويتي سيلغي قرار لجنة المسابقات ويعيد النتيجة لصالح القادسية.

وكان مجلس إدارة القادسية تقدم بخطابين إلى الاتحاد الكويتي، يؤكد فيهما صحة إجراءاته، وأحقيته في نقاط المباراة، مشيرا في كتابه الثاني، إلى أن النصر لم يسدد الرسوم المطلوبة لقبول الاحتجاج من الأساس.

وقال "يوسف عبدالله البيدان": "لا يجوز اعتبار عدم الإشارة لاسم رضا هاني بالسكورشيت على أنه بيانات غير صحيحة، فالمقصود بيانات تؤثر على سير ومجريات المباراة أو ما يترتب عليها من آثار، لأن الأصل كارنيه اللاعب ووجود اسمه ضمن القائمة، وعدم وضع (علامة) أمام اسم اللاعب لا يرتقي إلى عقوبة قلب النتيجة".

وتابع: "في حال عدم تطابق رقم قميص اللاعب مع البيانات المكتوبة بالسكورشيت، عقوبتها غرامة مالية، وإذا لم يضع علامة أمام اسم اللاعب تقلب النتيجة 3/0، كلا الأمرين بيانات غير صحيحة فالأولى غرامة وفي الثانية قلب نتيجة !!".

وعلق لاعب القادسية السابق، "محمد بنيان" على الأزمة قائلاً: "لماذا لم يستبعد الحكم الرابع اللاعب رضا هاني من الجلوس على دكة البدلاء؟!".

ورد أمين سر نادي القادسية "حسن أبو الحسن": "الاتحاد يحارب ويستهدف نادي القادسية، نؤكد استنادنا للمادة 33 وليس 63 من لائحة المسابقات المحلية لا يوجد خطأ إداري في تسجيل اللاعب رضا هاني بقائمة اللاعبين بل الخطأ من طاقم الحكام".

المصدر | الخليج الجديد