الأحد 23 سبتمبر 2018 04:09 ص

بحث رئيس البرلمان العراقي، "محمد الحلبوسي" والسفير الإيراني لدى العراق، "إيرج مسجدي"، في بغداد، اليوم الأحد، سبل تعزيز العلاقات البرلمانية، وحل أزمة المياه بين البلدين.

وبحسب بيان صادر عن مكتب رئيس مجلس النواب العراقي، جرى خلال اللقاء بحث الأوضاع الأمنية والسياسية في العراق والمنطقة وملف المياه بشكل خاص.

ودعا "الحلبوسي" إلى "وضع حلول جذرية لملف المياه بين البلدين"​​​، مضيفا أن "العراق يتطلع إلى مزيد من التعاون مع محيطه الإقليمي وعلى كافة المستويات".

من جانبه أكد السفير الإيراني على "ضرورة دعم وتفعيل الملف الاقتصادي بين البلدين والارتقاء به".

 وتسبب كثرة حالات التسمم التي وصلت لـ80 ألف حالة، نتيجة ارتفاع نسبة الملوحة في المياه في محافظة البصرة العراقية (جنوب)، إلى خروج سكان المحافظة في احتجاجات حاشدة ضد ما وصفوه بالفساد الحكومي

وتخللت الاحتجاجات التي سبقت تعيين "الحلبوسي" رئيسا لمجلس النواب العراقي، إضرام مجهولين النار في القنصلية الإيرانية، واقتحام محطات مياه، وحقول النفط، واحتجاز عاملين فيها كرهائن لفترة وجيزة.