الثلاثاء 25 سبتمبر 2018 02:09 ص

أكدت مساعدة المدير العام لعدلية محافظة طهران في الشؤون القضائية، الثلاثاء، أن هناك أكثر من 1000 امرأة تمارس القضاء في البلاد.

وبحسب الصحف المحلية، لم يتجاوز عدد العاملات في هذا المجال، نسبة الـ33 امرأة فقط قبل الثورة.

ونقلا عن وكالة أنباء "فارس" الرسمية في إيران، قالت "مهين دخت داودي": "قبل انتصار الثورة كان مجموع السيدات اللاتي يمارسن القضاء في عامة إيران 33 امرأة، والآن لدينا أكثر من امرأة يمارسن القضاء في مختلف المستويات".

وتابعت: "المرأة الإيرانية تبوأت مناصب عليا في القضاء مثلا في المحكمة العليا ومحاكم الاستئناف والمناصب الأخرى"، مضيفة أن "هناك نساء يتولين منصب قاضي مستشار في محاكم الأسرة".

وبحسب القانون يجب أن يكون إصدار الحكم من خلال رأي القاضي المستشار، فضلا عن مناصب من قبيل مساعد المدير العام ومساعد رئيس في المحاكم، وفقا لمساعدة المسؤول.

وأردفت "مهين" أن "المرأة الإيرانية تتبوأ مواقع ريادية في الجمهورية الإسلامية الإيرانية، وتشارك في جميع المجالات.. فالنساء يؤدين أدوارا في مختلف المجالات السياسية والقضائية والثقافية والفنية والرياضية والاقتصادية".

واختتمت بالتأكيد على أن "الأجواء مفتوحة في إيران لتطور المرأة ولا توجد أية عراقيل لتقدمهن في مختلف جوانب المجتمع".