الجمعة 26 أكتوبر 2018 12:10 ص

نفى المدرب المساعد بالجهاز الفني لمنتخب مصر عام 2010، "حمادة صدقي"، صحة مزاعم المدير الفني السابق لمنتخب الجزائر، "رابح سعدان"، بأن نتيجة المباراة بين المنتخبين في كأس أمم أفريقيا بأنغولا كان متفق عليها مسبقا، وأن هزيمة محاربي الصحراء مدبرة بنسبة 100%.

وقال "صدقي"، لموقع "فيلجول" المصري: "لم نتفق على أي شيء من أجل الفوز على الجزائر هذا حديث كاذب".

وتابع: "لم يحدث بالتأكيد أن اتفقنا مع أي شخص على هزيمة الجزائر، والدليل على ذلك لو كنا اتفقنا على أي شيء لكانت انتهت المباراة بفوزنا بهدف أو بهدفين دون رد على سبيل المثل وليس برباعية".

وواصل "صدقي": "المنتخب الجزائري لجأ للعب العنيف في المباراة والنتيجة طرد منه ثلاثة لاعبين، لا أعرف أين المشكلة في الأهداف المسجلة التي يعترض عليها مدرب الجزائر".

وشدد مدرب الفراعنة: "أنا أتذكر تلك المباراة جيدا وقبلها مواجهة الكاميرون؛ فوقتها طلبنا من كل اللاعبين عدم الانشغال بمواجهة الجزائر، وأن نفوز أولا على الكاميرون من أجل الصعود لنصف النهائي".

وأتم "صدقي" حديثه: "نحن فزنا على أربعة منتخبات ممن تأهلوا لكأس العالم 2010 وهم نيجيريا والكاميرون والجزائر وغانا؛ فهل يعقل إننا اتفقنا مع أي شخص لجعلنا نفوز؟ لم نكن في حاجة لاتفاق مع أحد".

وصرح "سعدان" لبرنامج "وجادلهم" على قناة الشروق الجزائرية، قائلا: "مباراة مصر والجزائر 2010 كانت مدبرة ومتفق عليها بنسبة 100%، أخبروني أن منتخب مصر لابد أن يفوز بتلك المباراة لأنهم لابد أن يفوزوا بكأس أمم إفريقيا بعد أن تأهلنا نحن لكأس العالم، حتى لا تحدث لهم مشاكل في بلادهم".

وتوج الفراعنة بكأس الأمم الأفريقية 2010 بأنغولا، بعدما تفوقوا على نيجيريا (3-1) في دور المجموعات، وعلى الكاميرون (3-1) في ربع النهائي، قبل أن يتغلبوا على منتخب الجزائر (4-0)، في نصف النهائي، ثم فوزوا على منتخب غانا (1-0)، في النهائي.

بينما احتل منتخب الجزائر المركز الرابع بعد الخسارة أمام نيجيريا (1-0)، في مباراة تحديد الفائز بالميدالية البرونزية.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب المصري هو صاحب الرقم القياسي من حيث عدد مرات التتويج بكأس أمم أفريقيا برصيد 7 مرات، خلفه الكاميرون 5 مرات، ثم غانا 4 مرات، ونيجيريا 3 مرات، بينما حصلت الجزائر على اللقب مرة واحدة فقط عام 1990.