الاثنين 29 أكتوبر 2018 05:10 ص

فاز اللاعب الإسرائيلي "ساغي موكي" بميدالية ذهبية يوم الأحد في بطولة غراند سلام للجودو في أبوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

وللمرة الأولى ونتيجة لذلك، تم عزف النشيد الوطني الإسرائيلي "هاتكفا".

وفاز "موكي" بالميدالية الذهبية بوزن 81 كغم بعد فوزه على البلجيكي "ماتياس كوسيك" في المباراة الوحيدة بين الفريقين حتى الآن.

وصعد "كوسيك" إلى المباراة النهائية بعد أن أعلن خصمه الإيراني "سعيد مولاتي" إصابته في الدقيقة الأولى من المباراة، وهو ما يعتقد أنه إصابة زائفة، حتى لا يضطر لمواجهة خصم من (إسرائيل).

وحصل "موكي" على الميدالية بحضور وزيرة الثقافة والرياضة الإسرائيلية "ميري ريغيف"، التي حضرت المسابقة رغم حقيقة أن (إسرائيل) لا تقيم علاقات دبلوماسية مع الإمارات.

وحاز "تال فليكر" على الميدالية الذهبية في مسابقة الجودو عام 2017 في أبوظبي.

وشارك رياضيو الجودو الإسرائيليون في هذه البطولة عام 2017، مرتدين كيمونو محايد، دون أن تكون الأحرف الأولى من اسم بلدهم مكتوبة عليه، وأدوا النشيد الوطني بنفسهم، بعدما فاز أحدهم بالميدالية الذهبية، بما أن عزفه كان محظورا.

ولم يُرفع أي علم إسرائيلي على المنصة عام 2017 ، بعد أن منعت الإمارات أي تمثيل لجنسية الفريق الإسرائيلي، معللة ذلك من أجل سلامته، وهو ما حدث أيضا عام 2015.

وجرد الاتحاد الدولي للجودو في وقت سابق كلا من الإمارات وتونس من حق استضافة البطولات الكبرى، بعد رفضهما السماح للمشاركين الإسرائيليين بالمنافسة تحت العلم الوطني.

وفي أغسطس/آب، وعدت الدولتان الاتحاد بأن العلم الإسرائيلي سيرفع في مناسبات أخرى مستقبلية.

ووصف العديد من السياسيين الإسرائيليين، بمن فيهم "ريغيف" ، القرار بأنه انتصار دبلوماسي كبير لـ(إسرائيل).

ووفقاً لبيان صادر عن وزارة الثقافة والرياضة الإسرائيلية، فإن "ريغيف" ممتنة للدعوة التي وجهها إليها رئيس الاتحاد الدولي للجودو "ماريوس فيزر" لحضور البطولة التاريخية في أبوظبي، حيث سيُسمح للمرة الأولى للرياضيين الإسرائيليين بالتنافس تحت العلم الوطني والاستماع إلى نشيدهم الوطني.

ويعتبر الهدف من زيارة الوزيرة في الأساس توقيع اتفاقية تاريخية لـ(إسرائيل) لاستضافة حدث سباق الجائزة الكبرى الذي سيحضره أفضل لاعبي الجودو في العالم؛ ويجرى حاليا دراسة هذه المسألة.

وفي وقت سابق، كتبت "ريغيف" على صفحتها بـ"فيسبوك": "أنا فخورة بأنني هنا في أبوظبي، لتمثيل إسرائيل مع فريق الجودو وعلمنا"، وأضافت: "آمل أن نحرز الميدالية الذهبية، وأن نعيش لحظة مثيرة بسماع الهاتيكفا (النشيد الوطني) في حلبة أبوظبي".

وتزامنت زيارة "ريغيف" للإمارات التي استهلّتها الخميس، مع زيارة قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" لسلطنة عمان المجاورة، وهي الأولى لرئيس وزراء منذ عام 1996.

وليست هذه المرة الأولى التي تطبع فيها الإمارات مع (إسرائيل) على مستوى الرياضة، حيث سبق أن شاركت منتخبات إسرائيلية عدة في مسابقات رياضية بالإمارات، كما شاركت فرق إماراتية في بطولات أقيمت في (إسرائيل).

ولا يتوقف التطبيع بين الإمارات و(إسرائيل)، عند حدود الرياضة، بل تشاركا عسكريا خلال مناورة (INIOHOS) هذا العام، وسط تصاعد الحديث عن تطبيع سياسي بين البلدين، تحت ذريعة العدو المشترك وهو إيران.