الاثنين 5 نوفمبر 2018 09:11 ص

تعهدت المملكة العربية السعودية، أمام اجتماع مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، بتقديم قتلة الصحفي "جمال خاشقجي" للعدالة.

وقال رئيس هيئة حقوق الإنسان السعودية، "بندر العيبان"، الذي قاد وفد الحكومة خلال مراجعة اعتيادية لسجلها، الإثنين، إن "العاهل السعودي الملك سلمان أمر النائب العام بالتحقيق في قضية خاشقجي بحسب القوانين المعمول بها وتقديم الجناة للعدالة"، وفق "رويترز".  

ولم يحدد "العيبان" في كلمته أمام المجلس الأممي، موعدا لذلك.

وكان البرلمان الأوروبي، ومنظمات حقوقية عالمية قد دعت إلى تحقيق دولي في قضية "خاشقجي"، بينما ألمحت الأمم المتحدة إلى إمكانية قبولها إجراء تحقيق دولي في الأمر.

وفي وقت سابق، ذكر "العيبان" أن "النيابة العامة في المملكة تضع كاميرات خاصة داخل مكاتب التحقيق وتعمم على أعضائها التقيد بتضمين أوراق القضية ما يفيد تعريف المتهم بحقوقه".

وأضاف أن "وزارة العدل تنفذ العديد من برامج التوعية القضائية بالتعاون مع مؤسسات المجتمع المدني، وذلك بتقديم المشورة القانونية المجانية، كما تم افتتاح مكاتب نسائية في المحاكم تضم مستشارات قانونيات لتقديم خدمات حقوقية مجانية".

وقبل أيام، أعلنت النيابة العامة التركية، أن "خاشقجي" قتل خنقًا فور دخوله مبنى القنصلية لإجراء معاملة زواج، "وفقا لخطة كانت معدة مسبقا"، وأكدت أن الجثة "جرى التخلص منها عبر تقطيعها".

وأقرت السعودية بعد 18 يوما من الجريمة بمقتل "خاشقجي" في القنصلية، الشهر الماضي، وأصدرت بعدها عدة روايات متضاربة، لاقت تشكيكا دوليا واسعا، وسط مطالبات بكشف الحقيقة كاملة، والإفصاح عن مصير الجثة.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز