الخميس 22 نوفمبر 2018 11:11 ص

قالت مفوضة الأمن والسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، "فيديريكا موغيريني"، إن الاتحاد الأوروبي "طالب بتحقيق شفاف في جريمة اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي ولم يتم ذلك حتى الآن".

ويعد تصريح "موغيريني"، الخميس، الذي جاء بعد محادثات مع وزير الخارجية التركي "مولود جاويش أوغلو"، أحدث انتقاد أوروبي للتحقيقات التي أجرتها السعودية في جريمة الاغتيال.

وشددت المسؤولة الأوروبية على أن الاتحاد الأوروبي يرى أنه "يجب محاسبة كل المسؤولين فعليا عن مقتل خاشقجي".

وتقول تسريبات متعددة، آخرها تقرير لوكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية (CIA)، إن ولي العهد السعودي، "محمد بن سلمان"، هو من أمر بقتل "خاشقجي"، في قنصلية بلاده بإسطنبول يوم 2 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وفي السياق ذاته، شدد "جاويش أوغلو"، في المؤتمر الصحفي المشترك مع "موغيريني"، على "ضرورة تحقيق العدالة في جريمة مقتل خاشقجي، وينبغي أن يكون هناك تعاون دولي".

وأضاف: "يجب محاسبة المتورطين في قتل خاشقجي في تركيا"، مجددا حديثه عن أن "السلطات السعودية لم تتعاون مع الجانب التركي".

وأردف وزير خارجية تركيا، قائلا: "منفتحون على التعاون مع السعودية ومصممون على معرفة الحقيقة بشأن مقتل خاشقجي"، مؤكدا: "إنهاء قضية مقتل خاشقجي غير وارد الآن".

وحسب وسائل إعلام أمريكية، فإن تقارير "CIA" خلصت إلى تورط ولي العهد السعودي "محمد بن سلمان" في الجريمة بناءً على مكالمات هاتفية اعترضتها بين فريق الاغتيال ومساعدين مقربين لـ"بن سلمان".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات