السبت 1 ديسمبر 2018 01:12 ص

بحث وزير الدولة المصري للإنتاج الحربي اللواء "محمد العصار" مع رئيس المؤسسة العامة للصناعات العسكرية السعودية "محمد بن حمد الماضى"، سبل تعزيز التعاون العسكري بين البلدين.

جاء ذلك خلال لقاء على هامش زيارة وفد سعودى إلى مصر، لحضور افتتاح المعرض الدولى الأول للصناعات الدفاعية والعسكرية (EDEX-2018) المقرر عقده بالقاهرة خلال الفترة من 3 إلى 5 ديسمبر/كانون الأول الجاري.

وجرى خلال اللقاء مناقشة إمكانية تبادل الخبرات والتكنولوجيا فى مجالات التصنيع المختلفة، بحسب صحف مصرية.

واتفق الجانبان على تبادل الزيارات بينهما للاطلاع على الإمكانيات التصنيعية والتكنولوجية التي يمتلكها الطرفان على أرض الواقع وفتح مجالات جديدة للتعاون المشترك.

وتشمل زيارة الوفد السعودي إلى مصر جولة في عدد من شركات الإنتاج الحربي وقطاع التدريب التابع للوزارة.

وشدد "العصار" على ضرورة "التقارب والتكامل بين الدول العربية في مجال الصناعات الدفاعية وخاصةً بين مصر والسعودية".

وعرض الوزير المصري مقترحا بشأن تنفيذ مشروع مشترك في مجال الصناعات الكيميائية لتطوير بعض المنتجات أو استحداث منتجات جديدة.

وطرح "العصار" إمكانية استقبال المتدربين السعوديين داخل مختلف المنشآت التدريبية والتصنيعية والبحثية التابعة للوزارة.

من جهته، أشار رئيس مجلس إدارة الهيئة العربية للتصنيع في مصر "عبدالمنعم التراس"، إلى أنه سيتم طرح فكرة عودة الدول العربية للهيئة.

والهيئة العربية للتصنيع أنشئت عام 1975 بالتعاون ما بين مصر وقطر والسعودية والإمارات، بهدف الإشراف على تطوير قاعدة تصنيع دفاع عسكري مشتركة، وفي عام 1993، قامت السعودية والإمارات بإعطاء أسهمها في الهيئة لمصر لتصبح مملوكة بشكل كامل للحكومة المصرية.

من جانبه، اعتبر رئيس المؤسسة العامة للصناعات العسكرية السعودية "محمد بن حمد الماضى" أن "هناك مجالا خصبا للتعاون المشترك بين الجانبين والذي سيعود مردوده بالإيجاب على السعودية ومصر والمنطقة بأكملها".

وتشارك المؤسسة العامة للصناعات العسكرية في معرض (EDEX-2018) بجناح يمتد على مساحة 760 مترا مربعا، تعرض فيه أبرز منتجاتها في مجال الصناعات الدفاعية.