الخميس 27 ديسمبر 2018 05:12 ص

نفى رئيس اللجنة الثورية العليا لجماعة "أنصار الله"، (الحوثيين)، "محمد علي الحوثي"، الخميس، وجود مفاوضات سرية مع السعودية والإمارات بوساطة عمانية. 

وقال "الحوثي"، في مقابلة متلفزة مع قناة "الجزيرة"،: "لم تكن هناك محادثات، سوى تلك التي جرت في الكويت، أما ما وصلنا من العمانيين، فقد كانت رسائل أو استفسارات، وهذا شيء آخر ولا يعتبر محادثات، لا مع السعوديين ولا مع الإماراتيين".

وكانت "رويترز" قد نقلت عن دبلوماسيين ومصادر سياسية يمنية، إن السعودية و"أنصار الله"، يعقدان "محادثات سرية" في محاولة لإنهاء الحرب الدائرة منذ 3 سنوات والتي تسببت في أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وذكر دبلوماسيان ومسؤولان يمنيان، أن المتحدث باسم "الحوثيين" "محمد عبدالسلام"، تواصل بشكل مباشر مع مسؤولين سعوديين في سلطنة عمان.

وفي سياق آخر، وصف القيادي الحوثي، الاتهامات السعودية بأن الصواريخ التي تطلقها جماعته، إيرانية الصنع، بأنها "ادعاءات باطلة يطلقها العدوان".

وأضاف: "قلت مرارا إن لدينا لواء صواريخ، وقد عرضناها في ساحة السبعين في صنعاء خلال بعض الاحتفالات الوطنية".

وتابع: "وكما قلت أيضا بالنسبة للصواريخ الروسية والكورية التي أطلقت، فقد كانت في الخدمة مخزنةً من قبل الجيش اليمني، والجيش لديه كتائب صواريخ".

والشهر الجاري، تم توقيع اتفاق في السويد بين الأطراف المتصارعة، برعاية أممية، لتبادل الأسرى والمعتقلين بين الحوثيين والحكومة اليمنية، من المقرر تنفيذه في 20 يناير/كانون الثاني المقبل.

المصدر | الخليج الجديد + الجزيرة