السبت 29 ديسمبر 2018 11:12 ص

قضت محكمة سعودية عمالية في العاصمة الرياض، بصرف مليون ريال سعودي، بما يعادل 267 ألف دولار أمريكي، كتعويض لموظف تم فصله تعسفيًا من شركة خاصة كان يعمل بها، بعد أقل من 4 أشهر فقط على توظيفه.

وجاء في نص الحكم الابتدائي الصادر عن المحكمة، أن "الموظف رفع دعوى ضد الشركة متهما إياها بفصله تعسفيا بعد أسابيع قليلة من توظيفه"، مبينا أن "عقده مع الشركة لمدة 3 سنوات، نص على تعويضه في حال فسخه قبل انتهاء مدته، بمبلغ مليون ریال"، وفق ما نشرته صحيفة "عكاظ" السعودية.

وقالت المحكمة في قرارها، وفقا لموقع "إرم نيوز": "ما دامت الشركة استغنت عن خدماته فجأة، فعليها -وفق الدعوى- تعويضه بالإضافة إلى صرف رواتبه المتأخرة ومكافأة نهاية الخدمة".

ولم يحضر ممثل الشركة جلسة الحكم، رغم تبليغها بالموعد إلكترونيا (والذي اعتمدته المحكمة كوسيلة تبليغ معترف بها)، وتم إصدار الحكم الابتدائي، الذي تضمنت حيثياته، تعويضا عن فسخ العقد، ووفقا لما نص عليه، ليتم رفع الحكم إلى محكمة الاستئناف.