الخميس 17 يناير 2019 04:01 ص

كشف الصحفي الإسرائيلي "إيتاي بلومنتال" عن مسار رحلة طائرة خاصة، يعتقد أن وزير الخارجية الإماراتي "عبدالله بن زايد" كان على متنها، من أبوظبي إلى (إسرائيل) مباشرة، عبر الأجواء السعودية، دون التوقف بالأردن.

جاء ذلك في تغريدة على "تويتر" كتبها "بلومنتال" المحرر الإخباري بصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية والمتخصص في تغطية شؤون الطيران.

وقال الصحفي الإسرائيلي في تغريدته، التي حظيت بانتشار واسع: "رحلة مثيرة جدا للاهتمام قادمة من الخليج: طائرة خاصة(9H-VCL) وصلت مباشرة من أبوظبي (الإمارات)، إلى إسرائيل دون التوقف في عمان (الأردن)".

واستشهد "بلومنتال" على مسار الرحلة الإماراتية، بصورة أخذها من على موقع فلايت رادار 24، والذي أنشأته شركة Svenska Resenätverket AB السويدية، عام 2007، ويقوم بعرض المعلومات في الوقت الحقيقي عن حركة الطائرات التجارية بفضل البيانات المرسلة من المستجيب ADS-B.

ويضع الموقع السويدي الطائرات على خريطة، مع تحديد بيانات الرحلة وخصائص الطائرة. وتسمح أجهزة الاستقبال المنخفضة التكلفة للمحطات الأرضية المتطوعين بإرسال البيانات المستلمة من الطائرات إلى مواقع مثل flightradar24 أو Planfinder، وبالتالي يمكن الحصول على مجموعة من البيانات مثل مطار المغادرة والوصول، والشركة، ونوع وعدد الطائرات، والارتفاع، والسرعة.

ويوضح المسار الذي نشره الكاتب الإسرائيلي مرور الرحلة عبر الأجواء الجوية السعودية.

 

 

ولم يرد أي رد رسمي من الجانب الإماراتي حول ما ذكره الصحفي الإسرائيلي بخصوص تلك الزيارة.

وفي السياق ذاته علق الصحفي، والباحث الإسرائيلي، "إيدي كوهين"، والذي دأب خلال الفترة الماضية على نشر تغريدات على كشف ما يزعم أنها زيارات لوفود عربية رسمية إلى (إسرائيل)، قائلا:  

وكان "كوهين" قد أثار الجدل في وقت سابق، عندما أكد زيارة عدد من نواب البرلمان العراقي السابقين والحاليين لـ(إسرائيل)، فيما نفي عدد منهم مزاعم الزيارة فى بيانات رسمية .

وتتزامن الأنباء عن الزيارة الإماراتية لـ(إسرائيل)؛ مع انتشار تسريبات وتقارير إعلامية تكشف عن توجه إماراتي - سعودي لتطبيع العلاقات مع (إسرائيل) في محاول لتكوين حلف لمواجهة إيران، في ظل زيارات علنية مكثفة في الفترة الأخيرة من مسؤولين إسرائيليين بارزين للدول العربية.

وكانت أبرز تلك الزيارات ما قام بها رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتنياهو" إلي سلطنة عمان، بجانب زيارات أخرى لعدد من وزراء حكومته للإمارات ومصر.

وكانت وسائل إعلام إسرائيلية كشفت أن وزير الاقتصاد الإسرائيلي "إيلي كوهن" دُعِي إلى مؤتمر تكنولوجي في البحرين سيعقد الأسبوع المقبل، وقد رد الوزير بالإيجاب قائلا في مقابلة إذاعية: "أنا بنفسي تلقيت دعوة شخصية من البحرين".

ومؤخرا انتشرت دعوات سعودية علنية للتطبيع مع الكيان الصهيوني، تحت مزاعم "التعايش" والمصالح الاقتصادية.

وفي أكتوبر/تشرين الأول 2017، دعا الإعلامي "أحمد العرفج"، وعبر قناة "روتانا"، إلى الاعتراف بـ(إسرائيل)، معتبرا أنها لم تعد كما السابق.

وكتب الكاتب في صحيفة "الجزيرة" السعودية "أحمد الفراج"، مقالا بعنوان: "لك العتبى يا نتنياهو حتى ترضى"، فيما اعتبر الكاتب والروائي "تركي الحمد" قضية القدس أصبحت شرعية مزيفة قائلا: "لم تعد القدس هي القضية.. أصبحت شرعية مزيفة لتحركات البعض".

المصدر | الخليج الجديد+متابعات