الجمعة 18 يناير 2019 03:01 ص

قالت شركة "فيسبوك" إنها حذفت مئات الصفحات والحسابات والمجموعات التي أنشئت في روسيا.

وبررت الشركة الخطوة، بأن تلك الصفحات متورطة في أنشطة زائفة منسقة على منصتي "فيسبوك" و"إنستغرام" التابعتين للشركة.

وقال مسؤول سياسات الأمن الإلكتروني بالشركة "ناتانيل جليتشر"، في منشور، إن الشركة كشفت النقاب عن عمليتين منفصلتين انطلقتا من روسيا إحداهما تنشط في عدة دول في شرق أوروبا والأخرى تتعلق بأوكرانيا تحديدا.

وحذفت الشركة نحو 364 صفحة وحسابا تديرها الشبكة الروسية التي تنشط في مناطق البلطيق وآسيا الوسطى والقوقاز وشرق أوروبا، بحسب "رويترز".

كذلك حذفت الشركة، استنادا إلى معلومات تلقتها من مسؤولي أمن أمريكيين، 107 صفحات وحسابات ومجموعات أخرى على "فيسبوك" و41 حسابا على "إنستغرام".

وأضافت الشركة: "لم نجد أي صلة بين العمليتين لكنهما استخدمتا أساليب متشابهة بإنشاء شبكة من الحسابات لتضليل الآخرين بشأن هويتها وما تقوم به".

وقبل أشهر، أغلقت "فيسبوك" حسابات وصفحات مزيفة قال إنها تورطت في توجيه الرأي العام حول قضايا سياسية.

وتواجه "فيسبوك" انتقادات حادة بشأن كيفية التعامل مع الدعاية السياسية والمعلومات المضللة منذ انتخابات الرئاسة الأمريكية عام 2016، والتي تقول وكالات المخابرات الأمريكية إنها خضعت لتأثير الحكومة الروسية من خلال أساليب منها وسائل الإعلام.

المصدر | الخليج الجديد + رويترز