الجمعة 25 يناير 2019 06:01 ص

اعتقلت الشرطة الأمريكية خمسينيا يدعى "ديفيد ألين بويلو" بتهمة تهديد عائلة عراقية من أم و4 أطفال بالطرد من الولايات المتحدة، والسطو على منزلها بعدما دخله من باب خلفي لم يكن مغلقا.

واعترف "بويلو" بتهديده للعائلة التي تسكن حي هوليداي، التابع لمقاطعة باسكو في ولاية فلوريدا، زاعما أن الولايات المتحدة بحاجة إلى التخلص من هؤلاء الذين ينحدرون من الشرق الأوسط، وأن الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" سيتولى ذلك إن لم ينجح هو في هذه المهمة"، وفقا لما نقلته صحيفة "يو إس إيه توداي".

كما أقر المقبوض عليه بالسطو على وثائق الهجرة الخاصة بالعائلة والتفتيش برسائل بريدها العادي، لكنه نفى سرقة أي من ممتلكاتها.

لكن الأم العراقية أكدت للشرطة أنها فقدت محفظة بها نقود وبطاقات ائتمان وبطاقات هدايا، وهو ما يجرى التحقيق به حاليا.

وبدأت قصة "بويلو" يوم الإثنين الماضي، عندما وضع مسامير قرب منزل العائلة على أمل أن تتسبب في تخريب إطارات سيارتها، بحسب تقرير الشرطة.

وذكر شهود عيان، تحدثوا لمدير مقاطعة باسكو، أنهم سمعوا المقبوض عليه وهو يقول: "سنقوم بالتخلص منهم بطريقة أو بأخرى".

وبعد واقعة المسامير بيوم واحد، قام "بويلو" بالسطو على منزل العائلة، وعندما وصل رجال الشرطة قال عن الأم العراقية وأطفالها: "إنهم لا ينتمون إلى هنا (الولايات المتحدة)".

ووفقا لما ذكره تقرير الشرطة، فإن أحد الجيران الذين تعرفوا على "بويلو" أكد أنه شاهده وهو يتجسس حول المنزل في يوم واقعة السطو المفترض.

وأشار إلى أن "بويلو" كان يصيح أمام المنزل، ثم ذهب إلى مؤخرته عندما لم يرد أحد، وبعد مرور بعض الوقت، رآه وهو يخرج من الباب الأمامي.

من جانبه، قال مدير مقاطعة باسكو "كريسكو نوكو" إن العائلة العراقية "كانت تعيش بسلام بحي هوليداي"، مضيفا: "يجب أن يشعر هؤلاء الأطفال بالترحيب في هذا المجتمع، هذا شيء مروع للغاية".

وأضاف: "تمنى (بويلو) لو لم يكن أفراد العائلة العراقية في مجتمعه، وهو أمر مثير للسخرية، لأنه – هو نفسه – مواطن انتقل إلى مجتمعنا".

وعندما سأله الصحفيون عن ما إذا كان يعتقد أن "ترامب" يمكن أن يحرض على سلوك كذلك الذي زعمه المقبوض عليه (طرد المنحدرين من أصول شرق أوسطية)، أجاب "نوكو" بقوله: "لا.. أعتقد أن سلوكا كهذا فردي، ويعبر عن قضية خاصة به (بويلو)"، مشيرا إلى أن مضايقة الأمريكي الخمسييني للعائلة العراقية بدأت هذا الأسبوع فقط.

وتعمل السلطات بولاية فلوريدا حاليا على التحقيق في القضية باعتبارها جريمة كراهية، خاصة بعد اعترافات "بويلو"، الذي زعم، خلال التحقيقات، أن طرد العائلة العراقية "من واجبه الشخصي".

المصدر | الخليج الجديد + متابعات