الجمعة 1 مارس 2019 11:03 م

استقبل وزير الخارجية السعودي "إبراهيم بن عبدالعزيز العساف"، السبت، نظيره البريطاني "جيرمي هنت"، والوفد المرافق له.

وجرى خلال الاستقبال، الذي حضره وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي "عادل الجبير"، استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وبحث المستجدات الإقليمية والدولية والجهود المبذولة تجاهها، والعمل المشترك في محاربة التطرف والإرهاب إضافة إلى مناقشة عدد من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.

كما أجرى وزير الخارجية البريطاني محادثات مع وزير الدولة للشؤون الخارجية السعودي "عادل الجبير"، والرئيس اليمني "عبد ربه منصور هادي"، تناولت عملية السلام في اليمن وأوضاع حقوق الإنسان بالمملكة.

وذكر الوزير البريطاني، عبر حسابه على "تويتر"، أن "التقدم المحرز هش ولكنه مرئي بالنسبة لمحادثات السلام المدعومة أمميا حول اليمن، بحسب المحادثات مع الرئيس اليمني هادي في الرياض اليوم".

وتابع "هنت" قائلا: "ثمة ثقة منقوصة والوقت المستغرق لتنفيذ اتفاق ستوكهولم طويل للغاية، ولا أحد لديه خطة أفضل، لذا يتعين علينا المضي قدما وإنهاء الأزمة".

​وعن لقائه مع "الجبير"، والذي ضم أيضا وزير الخارجية السعودي "إبراهيم العساف"، قال "هانت": "اتفقت وعادل الجبير على أن ثمة تأخير في إحراز تقدم في [اتفاق] ستوكهولم، وأنه من الضروري للحديدة أن يتم تطهيرها من الميلشيات بشكل عاجل للسماح بفتح ممر إنساني".

والخميس الماضي، بدأ الوزير البريطاني جولة خليجية تشمل عُمان والسعودية والإمارات لإجراء مزيداً من المحادثات حول عملية السلام في اليمن.

المصدر | الخليج الجديد