الثلاثاء 12 مارس 2019 01:03 ص

اتهمت تركيا، الثلاثاء، رئيس الوزراء الإسرائيلي "بنيامين نتانياهو" بـ"العنصرية الصارخة"، بعد تأكيده أن (إسرائيل) ليست دولة لجميع مواطنيها بل "فقط للشعب اليهودي".

وتعليقا على ذلك، غرد المتحدث باسم الرئيس التركي "رجب طيب أردوغان"، "إبراهيم قالن" قائلا: "أدين هذه العنصرية الصارخة وهذا التمييز".

وأضاف: "يعيش 1.6 مليون عربي مسلم في إسرائيل. هل ستتحرك الحكومات الغربية أو أنها ستصمت مرة أخرى تحت الضغط؟".

وقال "نتانياهو"، الأحد، إن (إسرائيل) ليست دولة "لجميع مواطنيها"، بل "فقط للشعب اليهودي"، مستثنيا عرب (إسرائيل)، في خضم حملة الانتخابات التشريعية المقررة في 9 أبريل/نيسان المقبل.

وكان "نتنياهو" يرد عبر حسابه على "إنستغرام" على جدل أثارته تصريحات الممثلة الإسرائيلية "روتيم سيلا" على الموقع نفسه.

وكانت الممثلة والعارضة الشهيرة وجهت رسالة دافعت فيها عن حقوق الأقلية العربية التي تمثل 17.5% من السكان، مؤكدة أن "دولة إسرائيل لجميع مواطنيها".

ورد "نتنياهو" بالقول إن جميع المواطنين ومن بينهم العرب لهم حقوق متساوية، إلا أنه أشار إلى قانون مثير للجدل تم إقراره العام الماضي يعلن (إسرائيل) دولة لليهود.

وقال: "إسرائيل ليست دولة لجميع مواطنيها.. وطبقا لقانون الجنسية الأساسي الذي تم إقراره، فإن إسرائيل هي دولة الأمة اليهودية فقط".

واتهمت المعارضة "نتنياهو" بوصم عرب (إسرائيل) قبل الانتخابات لزيادة نسبة مشاركة ناخبي اليمين.

و"أردوغان" يدعم بقوة القضية الفلسطينية، وينتقد بانتظام السياسة الإسرائيلية، رغم تحسن العلاقات بين أنقرة وإسرائيل في 2016 عقب أزمة دبلوماسية دامت سنوات.