الخميس 4 يوليو 2019 11:15 ص

صادقت إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، على دواء يعيد الرغبة الجنسية لبعض النساء اللواتي يتمتعن برغبة جنسية ضعيفة (بسبب انقطاع الطمث أو اضطرابات أخرى) وهو عبارة عن حقنة تعطى قبل ممارسة الجنس.

ووفق لموقع "سي إن إن" فإن الدواء هو "بريميلانوتيد" ويُباع تحت الاسم التجاري "Vyleesi" من قبل "AMAG Pharmaceuticals"، وسيكون متوفرا في شهر سبتمبر/أيلول، ولم تحدد الشركة بعد معلومات عن سعره.

وأوضح الخبراء أن تشخيص ضعف الرغبة الجنسية هو أكثر أنواه الخلل الجنسي شيوعا بين النساء، ويقدر أنه يصيب ما بين 8% إلى 10% من النساء.

وقالت "شيريل كينجسبيرج"، مديرة قسم الطب السلوكي في مركز كليفلاند الطبي إن قرار إدارة الغذاء والدواء الأمريكية يعطي الأطباء أداة أخرى لمساعدة هؤلاء النساء.

وأضافت "كينجسبيرج"، التي شاركت في التجارب السريرية للدواء وعملت مستشارة مدفوعة الأجر للشركة المسوقة للدواء: "بغض النظر عن مدى جودة العلاج النفسي، ومدى حسن العلاقة، ومدى معتقداتهن وقيمهن حول الصحة الجنسية، فهناك عدد كبير منهن لا يمكن مساعدتهن بسبب معاناتهن من مشكلة بيولوجية أساسية".

ووصف البعض الدواء بأنه "فياجرا أنثوية"، على الرغم من أن الفياجرا تعمل على الأوعية الدموية، بينما يعمل البرميلانوتيد على مستقبلات الدماغ.

وقالت الدكتورة "نيكول سيرينو"، المديرة المشاركة لعيادة انقطاع الطمث والعلاج الجنسي في مركز جامعة أوريغون للصحة والعلوم، والتي لم تشارك في البحث إن "الخلل الجنسي للإناث أكثر تعقيداً في بعض النواحي، من الخلل الجنسي لدى الرجال، لذلك من الصعب علاجه".

وأضافت "سيرينو" أن "Vyleesi" لن يكون بالضرورة علاجاً لانخفاض الرغبة الجنسية بين النساء من الدرجة الأولى، لكنه يعتبر إضافةً للعلاجات الأخرى مثل العلاج النفسي.

وقالت إن الأطباء يحتاجون أولاً إلى استبعاد الأسباب الأخرى لانخفاض الرغبة الجنسية، مثل الحالات الطبية الكامنة والآثار الجانبية للأدوية والضغوطات في العلاقة.

ويصاحب العلاج الجديد بعض الآثار الجانبية، أكثرها شيوعا هي الغثيان، والصداع.

وقالت "كينجسبيرج" إن النساء اللواتي عانين من الغثيان في تجارب الدواء استمرين إلى حد كبير في استخدامه، وبالنسبة لهن "فاقت الفائدة مسألة تحمل آثاره الجانبية".

وأشارت "سيرينو" إلى أن "التأثير المتواضع" للدواء قد يكون مهما جدا لعدد من النساء اللواتي ربما نفدت لديهن الخيارات الأخرى.

المصدر | الخليج الجديد+متابعات