انتقدت رئيسة الوزراء البريطانية، "تيريزا ماي"، الإثنين، التغريدات التي أطلقها الرئيس الأمريكي "دونالد ترانب"، قبل ساعات واشتملت على تهجمات، وصفت بالعنصرية، بحق عضوات بالكونغرس الأمريكي من الحزب الديمقراطي.

وقال متحدث باسم "ماي"، إن رئيسة الوزراء تعتقد أن اللغة التي استخدمها الرئيس الأمريكي "دونالد ترامب" في سلسلة تصريحات على "تويتر"، الأحد، عن مجموعة من عضوات الكونغرس الديمقراطيات "غير مقبولة بالمرة".

وكان "ترامب" قد دعا النائبتين بالكونغرس، "إلهان عمر" (صومالية الأصل)، و"رشيدة طليب" (فلسطينية الأصل) إلى العودة إلى بلادهما، ووصف تلك البلدان بأنها تمثل "كارثة تامة".

وقال "ترامب"، في سلسلة تغريدات نشرها، الأحد، إن هؤلاء "الديمقراطيات التقدميات" منحدرات من دول تعد حكوماتها أسوأ وأكثر فسادا وعدم كفاءة في العالم (إن كانت لها حكومات أصلا)"، مضيفا: "الآن يتحدثن لشعب الولايات المتحدة، وهي أعظم وأقوى دولة في العالم، بصوت عال وبضراوة حول كيفية إدارة حكومتها".

ودعا الرئيس الأمريكي هؤلاء المشرعات إلى "العودة لمساعدة إصلاح الأماكن المدمرة تماما التي جئن منها وتسودها الجريمة، ثم الرجوع إلى الولايات المتحدة لإظهار كيفية تحقيق ذلك للأمريكيين".

وحظيت تغريدات ترامب، بانتقادات لاذعة من رئيسة مجلس النواب الأمريكي "نانسي بيلوسي"، وردود حادة من "إلهان عمر" و"رشيدة طليب".

المصدر | الخليج الجديد + وكالات