الثلاثاء 6 أغسطس 2019 04:57 م

عبرت اللاجئة السعودية، "رهف القنون"، عن سعادتها بقرار السلطات السعودية "إسقاط الولاية" عن سفر المرأة، واستصدار جواز سفر.

وفي منشور على حسابها بـ"تويتر"، الإثنين، قالت "رهف": "لا أكاد أصدق أن السعودية سمحت للنساء بالسفر دون إذن، تهانينا للنساء السعوديات أنا سعيدة جدا لأجلكن".

وهربت "رهف" من عائلتها، وحصلت على حق اللجوء في كندا، بزعم تعرضها للتعنيف في عائلتها.

وجلب منشور "رهف"، ردود فعل متباينة، فبينما اعتبرها البعض، عبر احتجاجها وهروبها، أحد من ساهموا في دفع السلطات السعودية لاتخاذ هذا القرار، هاجمها آخرون.

ولقي القرار الذي اتخذته الرياض قبل أيام، بتعديل نظام وثائق السفر، بما يسمح للمرأة التي تجاوزت سن 21، باستصدار جواز سفر، والسفر دون إذن وليها، ترحيبا عالميا واسعا.

كما أثار القرار جدلا واسعا بين السعوديين حيث انقسموا بين مؤيد ومعارض. إذ اعتبر مؤيدون القرار استمرارا لسير المملكة في طريق الاعتدال والتحرر من أغلال ماضي التشدد الديني، بينما رآه معارضون خطوة جديدة في طريق "التحلل" من هوية المملكة التاريخية.

 

 

 

المصدر | الخليج الجديد