السبت 10 أغسطس 2019 07:35 م

كشفت وكالة "روس آتوم" الروسية الحكومية عن مصرع 5 من موظفي الوكالة الذرية الروسية، خلال انفجار وقع، الخميس، في موقع للتجارب العسكرية في شمال روسيا.

وأوضحت "روس آتوم" في بيان نشر السبت، على موقع الوكالة الرسمي على الإنترنت: "قتل 5 من موظفي شركة روس اتوم أثناء اختبار نظام الدفع النفاث السائل، وأصيب 3 من زملائنا بحروق متفاوتة الشدة".

وأضافت: "حدثت المأساة خلال الأعمال المتعلقة بالدعم الهندسي والتقني للمصادر النظيرية في نظام الدفع السائل".

وقالت وزارة الدفاع الروسية إن شخصين لقيا حتفهما أثناء اختبار ما، أطلق عليه "نظام الدفع النفاث السائل"، وأنه لم يتم إطلاق أي مواد خطيرة في الجو.

وأصدرت السلطات المحلية في سيفيرودفينسك، بيانًا، الخميس، تم حذفه فيما بعد، قالت فيه إنها سجلت ارتفاعًا إشعاعيا "في الساعة 11:50 يوم 8 أغسطس/آب، وسجلت أجهزة الاستشعار في سيفيرودفينسك زيادة قصيرة الأجل في خلفية الإشعاع".

وتابعت: "استمر الإشعاع من الساعة 11:50 إلى الساعة 12:30، انخفض مستوى الإشعاع وبحلول الساعة 14:00، لم تتجاوز قراءات المستشعرات 0.11 ميكروسيفيرت في الساعة بحد أقصى 0.6 ميكروسيفيرت في الساعة. مستويات الإشعاع في سيفيرودفينسك طبيعية".

وقال متحدث باسم إدارة سيفيرودفينسك لـRBC، وهي صحيفة أعمال روسية مرموقة، إن البيان قد تمت إزالته من الموقع الإلكتروني: "حتى يتم التعامل مع الموقف من قبل وزارة الدفاع".

ويعد الانفجار الذي وقع بالقرب من سفيرودفينسك، أحد الحوادث الثلاث التي وقعت في روسيا هذا الأسبوع، حيث هز انفجاران مستودع الذخيرة في منطقة كراسنويارسك، ما أسفر عن إصابة العشرات.

المصدر | الخليج الجديد + سي إن إن