الاثنين 12 أغسطس 2019 07:07 م

قالت هيئة تحرير الشام إنها تمكنت من قتل قيادي كبير في تنظيم "الدولة الإسلامية" يشغل منصب "والي إدلب"، وفق قولها.

وتفصيلا، قالت الهيئة إن "قوة أمنية تابعة لها نفذت عملية دهم طالت قياديين اثنين من التنظيم أحدهما والي التنظيم في إدلب، عقب اندلاع اشتباكات معهما أثناء محاولة اعتقالهما".

وتمكن عناصر تحرير الشام (النصرة سابقا) من قتل القياديين أثناء عملية دهم منزل تتواجد به "خلايا نائمة" تابعة للتنظيم على أطراف مدينة سلقين الواقعة على الحدود السورية التركية مع لواء إسكندرون غرب إدلب.

وبحسب مصدر تحدث لـ"أورينت نيوز" فقد تم نصب كمين محكم لهما، وعند وقوعهما في الكمين استطاع الجهاز الأمني قتل نائب ما يسمى والي إدلب "أبوعبدو شديد"، في حين قام المدعو "أبوخالد تلمنس" بتفجير نفسه، وهو يشغل منصب ما يسمى والي إدلب.

وفي مايو/أيار الماضي، أعلنت "تحرير الشام" قتل ما يسمى "والي" تنظيم الدولة في إدلب "أبوسليمان العراقي" ومسؤول التفخيخ "سلمان العراقي".

وتشن "هيئة تحرير الشام" حملات أمنية مكثفة في المناطق المحررة بالتزامن مع تصاعد وتيرة العمليات العسكرية في المنطقة، وأسفرت عن مقتل واعتقال العشرات من التنظيم.

وسبق أن تعرض عناصر وقادة من تحرير الشام لاغتيالات على يد تنظيم "الدولة الإسلامية" ما أشعل اشتباكات بين التنظيمين المسلحين منذ العام الماضي.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات